رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

قلادة:لوحوكم جناة صول ما حدثت إمبابة

فضائيات

الثلاثاء, 17 مايو 2011 19:52
كتب ـ محمد سعد خسكية:

أكد مدحت قلادة رئيس اتحاد المنظمات القبطية أن الدولة المدنية تدفع مصر لمصاف الدول المتقدمة، وأن طلبات الأقباط ليست مطالبات فئوية وإنما حقوق مواطنة كريمة.

وشدد على أن الطائفية لاتنتهى إلا بدولة القانون المتمتعة بالعدالة الناجزة، مشيراً إلى أنه "لو حوكم الجناة فى صول لما وصلنا لأحداث إمبابة"، بالإضافة للقضاء على الجلسات العرفية، ورفض سب الأديان.
وأنهى "نحن لسنا أهل ذمة كما
يدعى بعض المشايخ، والذى يضمن حقوقنا هى الدولة المدنية القوية".
ومن جانبه قال كميل حليم رئيس التجمع القبطى الأمريكى إن ثورة الخامس والعشرين من يناير لها أعداء فى العالمين العربى والغربى، بالإضافة لإسرائيل غير سعداء بما فعلته الثورة المصرية. وأشار إلى أن الثورة قضت على هذا الاتجاه الذى تدعمه
قوى خارجية تريد خلق وتشجيع الطائفية التى تعتبر "السرطان الذى يقضى على كل الشعوب".
وأضاف ـ خلال حديثه لبرنامج اتجاهات على الفضائية المصرية ـ أن هناك ثلاثة معوقات أمام المصريين يجب تجاوزها، وهى الفتنة الطائفية التى ابتدعها النظام السابق من خلال المادة الثانية من الدستور التى صرفت الأنظار عن باقى الدستور الفاسد الذى يشتمل على سلطات رئيس الجمهورية وفساد انتخابات ووظائف مجلسى الشعب والشورى وغيرها من المواد الفاسدة، بالإضافة لنهوض الاقتصاد وإحداث تغيير جذري فى المعاملات الاجتماعية.

شاهد الفيديو



 

أهم الاخبار