صحفية الجزيرة تغادر سوريا

فضائيات

الثلاثاء, 10 مايو 2011 09:28
دمشق- ا ف ب:

الجزيرة القطرية

ذكرت صحيفة سورية اليوم الثلاثاء ان الصحفية دوروثي بارفيز التي تعمل في قناة الجزيرة الفضائية القطرية والتي أعلنت القناة أن السلطات السورية أوقفتها منذ وصولها الى دمشق في 29 ابريل، غادرت سوريا.

ونقلت صحيفة الوطن السورية المقربة من السلطة عن مصدر مطلع ان "بارفاز العاملة مع شبكة الجزيرة (المحطة الإنجليزية) غادرت سوريا في الاول من مايو دون ان تكشف وجهتها النهائية".

وأوضح المصدر للصحيفة ان "بارفيز غادرت سوريا"، موضحة انها وصلت الى البلاد "بتأشيرة سياحية فيما كانت معداتها تشير إلى رغبتها في ممارسة العمل الصحفي"،فى حين ان ممارسته "تحتاج الى اجراءات مختلفة لدى سلطات الهجرة".

وتابع المصدر ان "بارفيز طلبت السماح لها بالمغادرة وغادرت يوم الاحد الماضى "، نافيا بذلك ان تكون اعتقلت، كما ذكرت قناة الجزيرة.

من جهتها اعلنت قناة الجزيرة التي تنتقدها دمشق لتغطيتها التي تعتبر مبالغا فيها للتظاهرات الجارية ضد النظام، ان سوريا اكدت اعتقال الصحافية التي تحمل الجنسيات الكندية والامريكية والايرانية.

وكانت الولايات المتحدة اعلنت الجمعة الماضي انها تسعى عبر الطرق الدبلوماسية للاتصال بصحافية امريكية اعلنت قناة الجزيرة عن اعتقالها في سوريا.

كما طلب المعهد الدولي للصحافة من السلطات السورية الجمعة الماضي الافراج فورا عن بارفيز.

وتتهم وسائل الاعلام الرسمية باستمرار الفضائيات وخصوصا الجزيرة والعربية والبي بي سي وفرانس 24 ببث صور "مفبركة" بدون التحقق من مصدرها.

 

 

أهم الاخبار