فيديو ..صبري:الإعلام يصنع نجوما زائفة

فضائيات

الأحد, 01 مايو 2011 07:49
كتب-عبدالوهاب شعبان

عادل صبري

" فرحتي لا تقدر بوجودي في مؤتمر شعبي حقيقي ".. بهذه الكلمات بدأ عادل صبري رئيس تحرير بوابة الوفد الإلكترونية

حديثه ممهورا بشيء من الأسى بدا جليا في حشرجة صوته، وعلامات الحزن التي ترتسم على ملامح وجهه، متأثرا بفراق رفيق دربه عادل القاضي رئيس تحرير بوابة الوفد.

 

وأضاف خلال مؤتمر المشهد السياسي الذي أقامه برنامج شارك للإصلاح والتنمية بقرية صول أمس ،أن عقد مؤتمر قبل 25 يناير كان يتطلب المرور على أكثر من جهة أمنية للحصول على تصريح .

وقال "أحدثكم عن الإعلام ودوركم في صناعة المستقبل مؤكداً على أن الإعلام قبل الثورة كان يدار بفضائيات وصحافة مصطنعه ،و البرامج تدار من أمن الدولة مباشرة ، ووجه صبري حديثه لاهالي صول قائلا" لا تنتظروا أحداً ان يدافع عنكم ،وعليكم أن تحاسبوا الإعلام لأن الشعب هو الذي يحرك الساسه "..

وأشار رئيس تحرير بوابة الوفد - إلى تجربته مع الراحل الأستاذ عادل القاضي _الذي كان يقاسمه رئاسة تحرير البوابة –في الخطوات التأسيسية لهذا الكيان الصحفي مؤكداً على أنهما أقسما على الإنتماء للناس .

وأردف قائلاً" جاءت مشكلة صول لتوضح كيف يكون الإعلام في التعامل مع القضايا الحساسة ، وفي هذا نالت بوابة الوفد إشادة من كافة المهتمين بالقضية" .

وأكد صبري أن الإعلام إذا لم يتحدث بإسم الشعب فلا تنتظروا إصلاحاً ولا ثورة ، واستطرد قائلاً لا تجعلوا الإعلام يصنع لكم نجوماً زائفة.

ومن جهته أعرب ابو العلا ماضي رئيس حزب الوسط عن قلقه على مكتسبات ثورة 25 يناير بإعتبار أن هناك من يتربص بها واصفا هؤلاء بأنهم " الخائفون من الديمقراطية " .

وأكد ماضي أن الشعب المصري متدين بطبعه ولن يقبل مشروع سياسي يخالف الدين ، كما أنه لن يقبل بمشاريع مستوردة، لافتاً إلى أن المصريين مطالبون ببناء مصر الجديدة بثلاثة أشياء ، حرية تعطي نموذج للتسامح ، وعدالة تكفل المساواة بين الناس ، وتنمية تساوي بين القرى والمدن .

من جانبه قال أمين اسكندر وكيل مؤسسي حزب الكرامة أن وجوه المصريين تغيرت بعد الثورة والأحلام اصبحت مطلوبة مشترطاً إلتفاف الإراده الوطنية حول بناء مصر لتحقيق هذه الأحلام .

وأضاف اسكندر نريد مجتمعاً ديمقراطياً ولكن ذلك لن يتأتى إلا بثلاثة مهام رئيسية، وهي إكتمال الثورة عبر حل المجالس المحليية وإعلان موقف الحكومة من الأمن المركزي ثم إنتخابات مجلس الشعب وانتخابات رئيس الجمهورية.

في سياق متصل أعربت د.نيرمين نور مدير برنامج شارك للإ صلاح والتنمية ،عن سعادتها بـ"أهالي "القرية ومشاركتهم في المؤتمر ،مطالبة بضرورة المشاركة الفعالة ،ونبذ المطالب الفئوية.

وأكدت نور على إستمرارها في دعم قرى أطفيح من الناحيتين الثقافية والإجتماعية ،مشيرة إلى تبني برنامج إصلاحي شامل ،غير أن تحقيقه يرتبط بـ"إنحياز " شباب أطفيح إلى مكتسبات الثورة.

شاهد الفيديو

 

أهم الاخبار