"الجزيرة" تقلص تغطيتها في سوريا

فضائيات

الخميس, 28 أبريل 2011 10:34
دبي - رويترز:


قالت قناة "الجزيرة" اليوم الخميس إنها ستعلق بعض عملياتها في سوريا في خطوة قالت لجنة حماية الصحفيين إنها نتيجة للقيود والهجمات على أطقمها. وقال متحدث باسم القناة إن العمليات التي ستعلق تخص الخدمة العربية للقناة. وذكرت لجنة حماية الصحفيين التي تتخذ من الولايات المتحدة مقرا أن الجزيرة أبلغتها أن دمشق ضغطت بشكل متواصل على موظيفها في سوريا للاستقالة من القناة.

وقالت لجنة حماية الصحفيين في بيان أيضا ان السلطات السورية منعت مراسلي القناة من دخول مدينة درعا التي انطلقت منها انتفاضة سورية تطالب بالحريات السياسية في منتصف مارس. وقامت قناة الجزيرة بدور رئيسي في تغطية انتفاضتي تونس ومصر اللتين أطاحتا برئيسي البلدين.

وذكرت لجنة حماية الصحفيين في البيان أن السلطات السورية طلبت أيضا من

طاقم الجزيرة الذي يتخذ من سوريا مقرا "عدم الاتصال بمقر القناة في الدوحة وعدم الظهور على الهواء لتغطية أخبار من المكتب حتى ولو بالهاتف." وتابعت أنه خلال الايام الثلاثة الماضية قذف مجهولون مكتب الجزيرة في دمشق بالبيض والحجارة كما يواصل رجال بالزي المدني مضايقة العاملين في المكتب وترويعهم منذ ذلك الحين.

وقال محمد عبد الدايم منسق برنامج الشرق الاوسط وشمال افريقيا في لجنة حماية الصحفيين "تعتقد سوريا أن من خلال مضايقة الصحفيين وطردهم واعتقالهم سيكون بإمكانها منع العالم من رؤية الاضطرابات المدنية التي تشهدها البلاد."

وتابع "هذه الاستراتيجية أثبتت فشلها بالفعل في مصر وتونس واليمن. على الحكومة في دمشق أن تتوقف على الفور عن مضايقة وتهديد كل الصحفيين واتاحة الفرصة لهم للعمل بحرية".

أهم الاخبار