مصر النهاردة : إسرائيل مسئولة عن "قرش شرم"

فضائيات

الاثنين, 06 ديسمبر 2010 10:20
كتبت : جميلة على

فى مفاجأة من العيار الثقيل اتهم مصطفى إسماعيل - مدرب الغوص بشرم الشيخ - إسرائيل بإدخال أسمالك القرش المفترسة إلى البحر الأحمر مشيرا الى تحذيرات السفارة الإسرائيلية لمواطنيها منذ ثلاث شهور بمغادرة سيناء .

وأكد مدرب الغوص فى حواره مع الاعلامى تامر امين - أن مصدر هذه القروش هي إسرائيل فهي ليست من قروش البحر الأحمر معللا كلامه بعدم حدوث هذه الحوادث فى غير سيناء مستنكرا قتل الأسماك التي تم اصطيادها مسبق وعدم تحويلها لمراكز بحثية.

من جانبه أكد اللواء عبد الفضيل شوشة محافظ جنوب سيناء ووزير السياحة زهير جرانه القيام باستدعاء خبراء من أمريكا واستراليا لبحث المشكلة وهو ما استنكره مدرب الغوص معربا عن قلقه من قدوم هؤلاء العلماء لأنهم يعانون من نفس المشكلة في بلدانهم ولم يتوصلوا لحل حتى الآن

وعلى صعيد متصل أكد وزير السياحة توفير ثلاث شواطئ أخرى أمنه للسياح

وحول الحديث عن جولة الحسم في انتخابات الإعادة لمجلس الشعب تحدث الدكتور حسام بدراوى – القيادى بالحزب الوطنى - عن اكتساح الوطني لمعظم الدوائر الانتخابية مشيرا إلى أن هذا النجاح الساحق لم يأتي من فراغ بل هو نتيجة لجهد مضني في خلال 5 أعوام السابقة بالإضافة إلى معرفة أخطائه وتصحيحها ولكنه لم يذكر هذه الأخطاء وكيف تم تصحيحها كما أشار إلى حصول المعارضة منذ انتخابات 90 على عدد قليل من المقاعد في إشارة

ضمنية إلى أن انسحاب الوفد والإخوان لعدم الحصول على مقاعد في حين أن تمثيلهم دائما قليل بالنسبة للوطني الذي يسيطر على أغلبية المقاعد وأن حصول الإخوان على 88 مقعد في الانتخابات البرلمانية السابقة لن تتكرر .

وتمني بدراوى أن يكون هناك توازن في البرلمان من خلال وجود المعارضة لأن غياب المعارضة يشكل عبأ على الوطني لأنه مطالب في هذه الحالة بمراقبة ومحاسبة حكومته مشيرا إلى ضرورة تواجد الأحزاب الشرعية في البرلمان ضرورة مشيرا إلى خطورة وجود الإخوان لعدم تمتعهم بحزب سياسي يعطيهم الشرعية .

وأكد أن البلطجة والعنف والتزوير ثقافة محفورة في عقل المواطن المصري كذلك ثقافة سيطرة المال على الانتخابات ولابد من العمل على إزالتها لكي يتوجه المواطن إلى صناديق الاقتراع .

من جانبه أشار الكاتب الصحفي محمد على إبراهيم إلى أن التشكيك في اللجنة العليا للانتخابات غير مقبول فالقضاة في جولة الإعادة كانوا أكثر عددا من الجولة الأولى .

وعن المؤتمر الصحفي الذي عقدته منظمة ماعت بالتعاون مع منظمة حقوقية أخرى أكد على ابراهيم أن المنظمتين أشارتا إلى أن ما يحدث في الانتخابات المصرية يحدث مثله في أوربا وأمريكا وضرورة تقوية اللجنة العليا لكي تساعد على

إزالة هذا المفهوم كما أنها لجنة وليدة ومازالت في مهدها ولابد أن تطعم بالأخطاء لكي تتحسن كما أن تجربة قاض لكل صندوق ثبتت أنها غير مثالية .

وفى تصريح لعلى الدين هلال - أمين الإعلام بالحزب الوطنى – قال ان الجو العام للعملية الانتخابية يتسم بالهدوء التام ولم تدخل الشرطة سوى في عمليتين شغب فقط .

وتضمن البرنامج خبر عن عقد جلسة لمحاكمة النائبة مؤمنة كامل - صاحبة معامل المختبر وعضوة المجلس القومي للمرأة - ورئيس تحرير جريدة الشروق عمرو خفاجة وذلك لأهانتها للمستشار وليد الشافعي في حوارها لجريدة الشروق حيث تضمن الحوار عبارات سب وقذف للقاضي فقام القاضي برفع دعوى قضائية ضد مؤمنه كامل وضد الجريدة أمام النائب العام كما اصدر وزير العدل قرار بإلغاء التعاقد مع معامل المختبر حيث أكد على أن القضاة تتعامل مع جهات تعرف قيمة وقدر القضاة لذا لا يمكننا التعامل مع معامل المختبر.

كما اشار الى تصريحات الدكتور فتحي سرور بأن النائب الجديد يكتسب الصفة فور فوزه وإعلان اللجنة العليا للانتخابات بفوزه كما أن أداء اليمين الدستورية شرط للممارسة مهامه كما انه لا يجوز اتخاذ اى إجراء جنائي ضد النائب قبل موافقة المجلس .

وفى اطار الانتخابات البرلمانية أوضح اللواء طارق عطية - مستشار وزارة الداخلية – الملابسات بخصوص ما أذاعه البرنامج من خطف المرشح الاخوانى مجدي عاشور من قبل الإخوان بناء على تصريح من الداخلية في حين أن مجدي عاشور نفسه نفى واقعة الخطف .

وقد رد مستشار وزارة الداخلية بأن المرشح عندما اتصل به مراسل البرنامج ظن انه فخ من جماعة الإخوان لمعرفة هل أن كان سيبلغ عنهم الجهات الأمنية أم لا ولم يتنبأ بأنه اتصال من مراسل برنامج مصر النهاردة لذلك نفى واقعة الخطف

 

أهم الاخبار