مانشيت : أنقذوا البرلمان من الحزب الحاكم

فضائيات

الاثنين, 06 ديسمبر 2010 09:37
كتبت : آيات عزت

رصد برنامج مانشيت الغضب العارم فى الصحافة المصرية ما بين قومية ومعارضة فى انتخابات 2010 البرلمانية حيث انهالت مانشيتات الصحف احتجاجا على ما تصفه بمباراة كرة قدم برلمانية الحزب الحاكم فيها صاحب الأرض والجمهور ومنتزع الكروت الصفراء والحمراء من بين ايدى الحكام .

 

عرض الاعلامى جابر القرموطى مانشيتات الصحف القومية منها "انقذوا البرلمان من الحزب الحاكم "حيث نندد كبار الصحفيين فى مصر من ضمنهم الكاتب الصحفى سمير رجب وجمال عبدالجواد بالاهرام المسائى وجاءت جريدة الوفد بمانشيت "حزب الوفد رفض يعيش دور الكومبارس"، وفى جريدة الشروق" الحزب الوطنى يلعب

نفسه فى نهائى الانتخابات" عادل صبرى يكتب بالوفد "الحزب الوطنى فى ورطه " ،سعيد عبدالخالق بالوفد"الانتخابات ...مرأة لإرادة أحمد عز" واحمد الصاوى بالمصرى اليوم فى مقاله جريمة.... قتل ! واصفا الحزب الوطنى قاتل التنوع والاختلاف وتتوالى المانشيتات حيث يشبه سليمان جودة الحزب الحاكم بالحصان الذى قفز قفزة عالية عليه أوقعته فى ورطه ويصف عمرو الشوبكى اعادة الانتخابات بكارثة بكل المقايس .

تحت الصفر

وفى سياق متصل أجرى البرنامج استطلاع لأراء الفلاحيين فى الانتخابات فى

احدى القرى التابعة لأتميدة بميت غمر وعاش معهم مأساتهم فى ظل حكومة نظيف التى خاضت الانتخابات بنجاح ساحق وامام احدى الحقول تحدث محمود شحات عراقى الفلاح البسيط عن امتناعه عن الذهاب للتصويت وبسؤاله عنما اذا كان سيرشح الحزب الوطنى فى الانتخابات قال " انا لو انتخبت هنتخب الحزب المعارض للحزب الوطنى لأن ببساطة احنا الفلاحيين عايشيين تحت الصفر مش فوق الصفر فى أيام الحزب الوطنى الفلاح زمان كان بيعتمد على زراعات بعينها مثل موسم القطن _ وموسم القمح _موسم الارز فين دلوقتى موسم الفلاح وكل حاجة مستوردة من الخارج " .

وقد تلفظ فلاح اخرى عبارة بالفطرة المصرية بسؤاله عن حزب الوطنى قائلا الحزب الوطنى هو الحزب اللى اتربينا عليه يعنى الحكومة .

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

أهم الاخبار