صبحى: الثورة صنعت ثورتها المضادة بـ"التخوين"

فضائيات

الأحد, 24 أبريل 2011 20:20
كتبت: دعاء محمد



يرى الفنان محمد صبحى أن كل ثورة يجب أن يكون لها ثورة مضادة ولكن الغريب الآن أن ثورة 25 يناير نفسها هى التى صنعت الثورة المضادة عن طريق التخوين، والقول أن مصر كلها سفالة وكلها فساد وعدم إحترام الرأى الآخر فالثورة قامت من أجل الحرية لذا يجب أن نسمع رأى الآخر ولا نخونه ويؤكد على كلام الكاتب بلال فضل عندما قال أخشى أن يقوم واحد من العشرين مليون الموجودين تحت خط الفقر يقول للحظة بسبب ما يحدث من تخوين "فين أيامك يا مبارك" ويبقى ذلك كارثة على الثورة وكان ذلك فى حوار الفنان محمد صبحى مع الإعلامية هبه الأباصيرى فى برنامج 360 درجة.

وتساءل فى حواره مع هبة الأباصيرى فى برنامج 360 درجة هل نستطيع الآن فى ظل هذا التخويين ان نحاكم رمز من رموز الثورة اذا أخطأ فى حق مصر أم لن نستطيع فالصحفى أيام النظام السابق كان يكتب بحرية أما الآن هل يستطيع اى صحفى ان يفرد صفحات ينتقد فيها رمز من رموز الثورة أساء إلى مصر أم انه سيخاف من فكرة التخويين.

ويؤكد ان المؤمن بالثورة يجب ان يرى عيوبها قبل مكاسبها ويضيف ان أكبر مكسب للثورة من وجهه نظره أنك تحس للحظة ان مصر ملكك ويقول قبل الثورة من كثرة عدم شعورى بان مصر ملكى فكرت أن أجدد إقامتى فيها كأنى غريب عنها .

ويضيف لم أكن أتصور فى حياتى ان الشعب المصرى

ستقوم له قائمة لكى يعترض ولكن قامت الثورة وحققت ما يتمناه كل مصرى وهو التخلص من النظام السابق والتخلص من أكبر سبه فى تاريخ مصر وهى التوريث.

يرى الفنان محمد صبحى ان الفيس بوك سلاح ذو حدين فهو ساعد على قيام الثورة من خلال التواصل وهو سئ لانه يساعد الآن على تفكيك هذا التواصل وأصبح أيضا وسيلة للتخويين.

فهناك فرق كبير بين إسقاط النظام وإسقاط الدولة وهذه هى الخيانة العظمى والكبرى فهناك من يحاول الوقيعة بين الجيش والشعب من خلال الفيس بوك.

ويؤكد الفنان محمد صبحى أنا ضد فكرة عدم محاكمة الرئيس مبارك لانه كان رمز من رموز الدولة ولكنى ضد التشفى والغل والشماتة وأطالب كمواطن مصرى ان تكون المحاكمة عادلة لكل من أساء إلى مصر وان نترك الحكم للقضاء والقانون قائلا :عيب على الشارع المصرى ان يكون هو القانون لانه بذلك يكسر هيبة الدولة .

ويتوقع صبحى ان رئيس مصر سيظهر فجأه بسبب ما تقوم به وسائل الإعلام فعندما تشعر أن هناك شخص سيرشح نفسه للرئاسة تظهر له كل عيوبه وتفتش فى تاريخة بحثا عن ايه خطأ فيه.

ويوضح الفنان محمد صبحى أن الشعب المصرى الآن "عارف كويس هو مش عاوز ايه بس مش عارف هو عاوز ايه فإذا سألت الناس فى الشارع أنتم مش عاوزيين ايه حيقولوا مش عاوزيين كذا وكذا لكن لو سألتهم أنتم عاوزيين ايه حيتكلموا كلام عام زى عاوزيين حرية وعدالة وديمقراطية."

أهم الاخبار