رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ترك :ما حدث بمسجد النور بلطجة

فضائيات

الجمعة, 22 أبريل 2011 19:45
كتب- محمد ماهر:

قال الشيخ أحمد ترك أمام مسجد النور بالعباسية ببرنامج الحياة اليوم مساء الجمعة أن ما حدث له بمسجد النور اليوم بالعباسية من منعه من خطبة الجمعة ما هي إلا بلطجة من قبل أنصار الشيخ حافظ سلامة وأن الذين تعدوا عليه ليسوا بمسلمين أو سلفيين .

وأضاف ترك أن قوات الأمن والجيش واجهت الموقف لكنهم دخلوا المسجد متأخرين قليلا بعد حدوث الاشتباكات قائلاً " كنت اتمني أن يتخذ
اجراء قانوني علي الشيخ حافظ سلامة بعد حدوث المشاجرة من قبل انصاره " .

ومن ناحية أخري قال الشيخ شوقي عبد اللطيف وكيل أول وزارة الأوقاف ان الشيخ حافظ سلامة أساء للاسلام والي واجهة مصر الحضارية وأشار الي ان الشيخ حافظ انهي حياته نهاية غير سارة بل انهي حياته  بتصرفات مسيئة لتاريخه

.

وفي نفس السياق أكد عبد اللة الحسيني وزير الاوقاف بانه لايوجد أي نزاع قضائي علي المسجد وقد صدر قرار بتخصيص هذه المساحة ليكون مسجد لله وتابعاً لوزارة الاوقاف .

وأوضح بأن النزاع بين الوزارة وجمعية الهداية التابعة لحافظ سلامة تتعلق بالملحقات المجاورة بالمسجد فقط  ، وأن ما فعلة الشيخ سلامة يعتبر استغلالاً للظروف الحالية التي تمر بها البلاد.

وقال الحسيني " ما حدث يمثل مظهر من مظاهر الانفلات الاخلاقي الذي جاء بعد الانفلات الأمني ، فكان يجب علي الشيخ حافظ التركيز اكثر في مصلحة البلد "

شاهد الفيديو

أهم الاخبار