رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

مؤكدًا أنه رئيس لجماعته فقط..

فيديو.عيسى: مرسى متواطئ مع الإخوان

فضائيات

الاثنين, 15 أكتوبر 2012 10:05
فيديو.عيسى: مرسى متواطئ مع الإخوانإبراهيم عيسي
متابعة - رشا حمدي:

انتقد الكاتب والإعلامي "إبراهيم عيسي" صمت الرئيس تجاه ما حدث يوم الجمعة الماضي في ميدان التحرير, وأكد أن الرئيس منزعج من كونه رئيسا لمصر والشعب المصري ومُصر علي أن يبقي رئيسا لجماعته فقط.

وقال ساخرًا: "هناك حدث يستحق التأمل والانتباه, لأول مرة لم يخطب الرئيس منذ يومين, رغم أن الرئيس يخطب صباحًا ومساءً, ويخطب لنا وفينا وعنا وبنا, لعل المانع خير".
وشدد على أن الرئيس "محمد مرسي" صمت في الوقت التي كانت مصر في أحوج ما تكون لخطبة حقيقية من الرئيس يعلن فيها أنه رئيس للمصريين لأول مرة.
وهاجم "عيسي" - في برنامجه

"هنا القاهرة" على قناة "القاهرة والناس" مساء أمس الأحد - الرئيس "محمد مرسي", وأكد أنه متواطئ مع جماعة الإخوان, ولم يتخذ قرارًا إلا لمصلحة الإخوان, ونزولا علي رغبتهم, وتحقيقًا لأهدافهم.
وحذر من أن صمت الرئيس علي ما فعله الإخوان المسلمون سيؤدي لمزيد من العنف من جانب أعضاء الجماعة وقد يلجأوا للعنف المسلح.
وتعجب من عدم إدانة الرئيس لقرارات جماعة الإخوان المسلمين رغم أن الجماعة تسيء إليه وتظهره في مظهر سيئ دائما.
وطالب "عيسي" الرئيس بالكف عن التحدث عن
الثورة والثوار لأن كلامه يدخل في بند الملل والثرثرة.
وأشار إلى أن مصر بعد الثورة انتقلت من دولة القانون إلى دولة سيادته وجماعته.
وأكد "عيسى" أن الإخوان مهما كذبوا وضللوا وزوروا ونفوا لن يستطيعوا أن يحجبوا حقيقة ضربهم واعتدائهم علي شباب مصري محتج وقوى سياسية في ميدان التحرير.
وأشار إبراهيم عيسي إلي أن مصر أصبحت مليئة بـ"المخنثين" سياسيًا الذي لا تستطيع أن تفهم إذا كانوا رجالا أم سيدات, وإذا كانوا منافقين أم صادقين.
في سياق آخر، كشف إبراهيم عيسي أن الجمعية العمومية الطارئة التي عقدها القضاة مساء أمس كان أحد أهدافها الرئيسية إقالة أحمد مكي وزير العدل وعزل المستشار حسام الغرياني من رئاسة الجمعية التأسيسية.
وأضاف أن أحمد مكي ضغط على القضاة لمنع مناقشة قضية عزله هو والمستشار حسام الغرياني.


شاهد الفيديو


 

أهم الاخبار