إخبارية عربية.. إمارتية بريطانية

فضائيات

الاثنين, 29 نوفمبر 2010 13:06
خاص – بوابة الوفد

من المنتظر أن يبدا بث فضائية عربية جديدة في منتصف عام 2010 ، بملكية مشتركة إماراتية – بريطانية ، وسيتولى أدريان ويلز الذي شغل منصب رئيس قسم الأخبار الدولية في محطة "سكاي نيوز" الإشراف على تأسيس المحطة بمساعدة شركة أبوظبي للإستثمار الإعلامي (أدمك)، كما سيتم في الربع الأول من عام 2011 تعيين مديرٍ للأخبار في القناة.

حيث أعلنت كل من شركة أبوظبي للإستثمار الإعلامي (أدمك)، وهي شركة إستثمارية خاصة مملوكة لسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، وشبكة "بي سكاي بي" البريطانية، المحطة الإخبارية الرائدة في مجال الإعلام في المملكة المتحدة، عن إطلاقهما لقناة تلفزيونية إخبارية ناطقة باللغة العربية على مدار الساعة، تعود ملكيتها مناصفةُ لهما ، وسوف تكون هذه القناة الإخبارية الجديدة مجانية ومتاحة للمشاهدين في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا على الأقمار الصناعية، وسوف تباشر القناة البث في منتصف عام 2012.

وتتخذ القناة الجديدة من أبوظبي مقراً لها وستعتمد في تغطيتها الإخبارية نهج "سكاي نيوز" التي اكتسبت سمعة عالمية مرموقة نظراً لتغطيتها الإعلامية المستقلة والمحايدة والمتميزة لآخر

التطورات والمستجدات على الساحة العالمية منذ أن أصبحت أول قناة إخبارية في أوروبا تبث على مدار اليوم منذ 1989. وستعمل القناة الإخبارية الجديدة على توفير تغطية شاملة لأحدث التطورات والمستجدات على الساحة الإقليمية والدولية من خلال نمطٍ جديدٍ للأخبار متعدد الوسائط، فضلاً عن موقع الكتروني خاص على شبكة الإنترنت يتيح الفرصة للمشاهدين لمتابعة آخر الأخبار ومن خلال استعمال تطبيقات الهواتف النقالة

ويشرف على تطوير محتوى القناة والموقع الإلكتروني وتطبيقات الهواتف النقالة أكثر من 180 صحفي وإعلامي من مختلف أنحاء العالم، يدعمهم فريق تقني واداري. كما سيتم الانطلاق من استيديوهات جديدة للقناة في منطقة أبوظبي الإعلامية (twofour54). وعلاوةً على ذلك، ستتوفر للقناة شبكة من المكاتب الإخبارية عبر منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، ومكاتب أخرى في لندن وواشنطن.

ويتيح المشروع المشترك لـ "سكاي نيوز" فرصة دخول سوق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يشهد نمواً متسارعاً بفضل الدعم والخبرات

التي ستوفرها لها شركة أبوظبي للإستثمار الإعلامي. كما ستمثل القناة الجديدة توسعاً كبيراً في العمليات الدولية لشبكة "سكاي نيوز" التي تبث حالياً باللغة الإنجليزية للمشاهدين في أكثر من 90 مليون منزل في أوروبا وأفريقيا والشرق الأوسط وآسيا وأستراليا ونيوزيلندا.

وقال د. سلطان أحمد الجابر، رئيس مجلس إدارة أبوظبي للإستثمار الإعلامي: "القناة صوت عربي مستقل، نلتزم بتقارير دقيقة ومتعمقة ومحايدة لجميع الأحداث والتطورات الهامة في المنطقة. ونهدف إلى وضع معيار جديد للبث التلفزيوني في الشرق الأوسط وشمال افريقيا وذلك من خلال الجمع ما بين أفضل الممارسات والخبرات والتقنيات المتطورة والسمعة العالمية المرموقة التي تتمتع بها شبكة "سكاي نيوز" مدمجةً مع معرفتنا المحلية والإقليمية والبنية التحتية المتطورة المتوفرة في منطقة أبوظبي الإعلامية (twofour54)."

فيما قال جيريمي داروش، الرئيس التنفيذي لشبكة بي سكاي بي أن "هذا المشروع المشترك سيتيح فرصة الدخول إلى سوق الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الذي يشهد نمواً متسارعاً وذلك بفضل الدعم والخبرات التي ستوفرها لها شركة أبوظبي للإستثمار الإعلامي. كما ستوفر لنا هذه الخدمة الجديدة مشاهدين جدد في العالم العربي، مما يسهم في تعزيز مكانة شبكة "بي كاي بي" وأبوظبي كمنصة إعلامية هامة."

وقال جيمس مردوخ، رئيس مجلس إدارة شبكة "بي سكاي بي": "الشرق الأوسط أصبحت منطقةً جاذبة للإستثمارات وخاصةً في مجال الإعلام، وتمثل أبوظبي الموقع الأمثل لنا لدخول هذه السوق الحيوية."

 

أهم الاخبار