البرادعى: برىء من غزو العراق وسأراجع «كامب ديفيد»

فضائيات

الخميس, 10 مارس 2011 11:31
كتب - عصام عابدين:


أعلن الدكتور محمد البرادعي عن نيته الترشح لمنصب رئيس الجمهورية وقال"حينما يفتح باب ترشيحات الرئاسة أنوي أن أرشح نفسي". وأوضح أنه إذا انتخب رئيسا لمصر فإن أول مؤتمر صحفي يعقده سيكون في منطقة عشوائية وسيعتذر باسم كل المصريين لكل المواطنين الذين يعيشون تحت خط الفقر وعن عدم حصولهم على المساكن والحياة التي يستحقونها.

وأكد البرادعي أمس الأربعاء لقناة (أون تي.في) في أول حوار له على الهواء أنه فى حال انتخابه رئيسا سيرجع العلاقات مع إيران، وسيعمل على أن

تحوز مصر على التقنية النووية للأهداف السلمية، وأنه سيعمل على الضغط على إسرائيل لتغيير سياساتها حتى تقام دولة فلسطينية على أرض الواقع، كما سيدرس ما حققته اتفاقية كامب ديفيد للسلام، وماهية عوامل الضغط لتغيير السياسة الأمريكية والإسرائيلية حتى تتحول الولايات المتحدة من دور الرقيب إلى دور الحكم.

ورفض البرادعى الاتهامات التي طالته بأنه ساهم فى غزو الولايات المتحدة للعراق في 2003، وأشار إلى

أنه كان السبب الرئيسي في عدم إضفاء الشرعية على الحرب التي شنتها الولايات المتحدة على العراق، وعدم موافقة الأمم المتحدة على هذه الحرب.

وأشار البرادعي إلى رفضه التعديلات الدستورية والاستفتاء الذي سيجرى عليها مشددا على ضرورة وضع دستور جديد للبلاد.وقال " سأصوت برفض هذه التعديلات"، داعيا المجلس الأعلى للقوات المسلحة إلى أن يؤجل أو يلغي الاستفتاء على التعديلات الدستورية المقررة الشهر الجاري.

وشدد البرادعي على ضرورة استئصال كافة المسئولين بالنظام السابق، والتحفظ عليهم داخل السجون، وإنزال أقصى العقوبات على من يحاول إجهاض الثورة، وإقالة قادة الأجهزة الإعلامية في النظام السابق، مشيراً إلى أنه هناك تباطؤ في استئصال النظام السابق ورجاله.

أهم الاخبار