للعاشرة مساء : محافظ الجيزة : لايوجد قانون يمنع بناء الكنائس في مصر

فضائيات

الخميس, 25 نوفمبر 2010 09:53
كتب : أحمد عبدالرحمن

ناقشت حلقة برنامج العاشرة مساء أمس أحداث الشغب التي كانت بمنطقة الجيزة والتي ترجع الى إيقاف محافظة

الجيزة بناء كنيسة وتجمهر الاقباط والذين طالبوا باستكمال البناء وكان الاعتراض من جهة المحافظة لعدم وجود تصريح لبناء كنيسة وان الترخيص لمبنى خدمات المطرانية .

الامر الذى أدى لرشق المتجمهرين مبنى المحافظة بالحجارة وأحداث شغب مع الامن راح ضحيته شاب وإصابة 67 شخصا آخرين واحتجاز المصابين في مستشفيات ام المصريين والهرم والشرطة ، ومن المنتظر بعد عودة القائم على المطرانية من المانيا ان يقوم بمقابلة البابا شنودة للوصول لمعالجة للازمة .

اللواء السيد عبدالعزيز - محافظ الجيزة – أكد انه لا يوجد قانون يمنع بناء الكنائس في مصر وأن الترخيص كان لبناء مبنى إداري تابع للمطرانية وانه فجر يوم أمس الأول فوجئ بمجموعة من العربات تنقل خرسانة وتقوم ببناء قبة للمبنى لتحويله لكنيسة فقامت الشرطة بايقاف البناء ، فحدث تظاهر وتجمهر للأقباط امام المحافظة،

وقام الشباب برمي زجاجات وادوات بناء على مبنى المحافظة فتم تفريق المظاهرة من قبل الشرطة . و عاينت النيابة الموقف وبدأت التحقيق والامور مستقرة تماما وهادئة .

أما سامح فوزي الكاتب والباحث فأكد أن ما حدث غير مرغوب فيه وأن التعبير عن الرأي او الاحتجاج لابد أن يكون بوسائل وطرق سلمية، وقال لماذا لا تكون هناك مبادرات جادة للتعامل مع مثل هذا الاحتقان .

تليفزيون الحارة

وألقى " العاشرة مساء " الضوء على قنوات الوصلة التي تقدم برامج وإعلانات في مناطق معينة وعرض فيلم تسجيلي بعنوان تليفزيون الحارة والتي توجد في مناطق سمنود والمحلة الكبرى والفيوم ،ويرى أهالي هذه المناطق بأنها وسيلة خدمية فتقوم مثلا بعرض إعلان عن طفل تائة او عرض الافراح والمناسبات المختلفة.

قال براء اشرف - مخرج

فيلم تليفزيون الحارة - إن هناك قنوات محلية تعرض برامج لها عبر الوصلات لان تكلفة شراء الدش كانت غالية الثمن فاتجه اهالي هذه المناطق لهذه القنوات حيث تقدم القنوات المشفرة عبر وصلات مقابل 15 جنيها في الشهر، فهناك حوالي 30 قناة بهذه الطريقة تسمى قناة الحارة او الشارع او الحي، حيث يشترك في هذه القنوات حوالي 25 الف مشترك ويشاهدها حوالي 125 الف مشاهد حيث يستطيع المشاهد التحكم واختيار ما يشاهده عبر الاتصال بصاحب الوصلة .

وذكر وائل ابوطالب احد المشاركين في هذه القنوات بأنه يعرف بمنطقته بأنه وزير اعلامها حيث منطقة سمنود بها حوالي 125 الف مواطن وليس بها قصر ثقافة او سينمات فيقوم بعمل هذه القنوات كبديل لها وبتكلفة بسيطة حيث الاعلان على هذه القناة يكلف من 100 الى 120 جنيها في الشهر ويعرض في اليوم 7أو 8 مرات و100 جنيه للانتاج والتصميم .

واشار وليد شوكت المحامي ومن مشجعي هذه الفكرة إلي أن هناك مشكلة من جانب المصنفات الفنية ومن الناحية القانونية ولكن بما أنها لا تؤذي احداً فيتم صرف النظر عنها وعملها مثل مشكلة التوك توك فمن المفترض تنظيم هذه العملية وتقنينها .

أهم الاخبار