"قناة الأمة" تستنجد بنقيب الصحفيين

فضائيات

الاثنين, 07 مايو 2012 17:08
قناة الأمة تستنجد بنقيب الصحفيينالشيخ أحمد أبو أسلام رئيس قناة الامة
كتب – سهيل وريور ونهلة عبدالخالق:

تقدم أحمد محمد محمودعبدالله – الشهير بأبو إسلام - رئيس قناة الأمة, ورئيس تحرير صحيفة صوت بلدى الأسبوعية، ببيان عاجل لنقيب الصحفيين, ممدوح الولى بسبب اقتحام الشرطة العسكرية لمقر القناة يوم الجمعة الماضي.

وطالب أبو إسلام نقيب الصحفيين بسرعة التدخل, وعمل اللازم نحو هذه التعديات غير المسئولة واسترداد ما تم الاستيلاء عليه والتعويض عما لحق من خسائر وتعطيل للعمل، وفضح المخالفات القانونية والأخلاقية والأدبية التى مارستها قوات الشرطة العسكرية دون أى مبرر.
وأشار أبو إسلام فى بيانه للولى الى أن ما يقارب من 30

فردا من عناصر الشرطة العسكرية قاموا باقتحام مقر قناة الأمة فى تمام الساعة العاشرة صباحا بميدان العباسية، وكان يرتدى عدد منهم الزى المدنى بقيادة عقيد من الشرطة العسكرية رفض تقديم هويته العسكرية أو تصريح يفيد بتفتيش مكتب القناة مكتفياً بتعريف نفسه أنهم من التحريات العسكرية .
وأضاف أبو إسلام أنهم قاموا بتخريب المعدات المستخدمة لبث القناة، كما قاموا أيضا بالاستيلاء على كاميرا تصوير تبلغ قيمتها 30 ألف جنيه، وقد تم
القبض على رضا عبد الرحمن اسماعيل مدير مكتب القناة الى مكان غير معلوم ثم تم الافراج عنه فى منتصف الليل فى نفس اليوم، بعد أن وعدوه باسترداد ما تم الاستيلاء عليه .
وذكر أبو إسلام أن مجموعة الشرطة العسكرية التى هاجمت مكتب القناة بالعباسية قاموا أيضا باقتحام مقر مركز "التنوير الاسلامى" الذى يبعد عن مكتب القناة حوالى 50 متراً، وذلك أثناء فترة حظر التجوال التى فرضها المجلس العسكرى على منطقة العباسية.
ومن جانبه، صرح محمد يسرى رئيس التحرير التنفيذى لقناة الامة لـ"بوابة الوفد" بأن القناة قد توجهت يوم السبت الماضى بتقديم بلاغ لرئيس نيابة شرق العسكرية، والذى قام بدوره بالتأشير على البلاغ إلى فرع التحريات العسكرية لعمل اللازم.

أهم الاخبار