رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

عمرو خالد للتوانسة:ارحموا عزيز قوم ذل

فضائيات

الاثنين, 17 يناير 2011 18:30
كتب:عصام عابدين

حث الداعية د.عمرو خالد الشعب التونسى على الرأفة والرحمة برئيسهم المخلوع زين العابدين بن على" ومحاكمته محاكمة عادلة على جرائمه التي ارتكبها بحق شعبه، بطريقة "ارحموا عزيز قوم ذل".

وأكد خالد في حواره المباشر مع جمهور ناس TV على (موقع mbc) أمس الأحد أن ثورة الشعب التونسى لا تتعارض مع طاعة ولى الأمر محذرا
من الفوضى ومطالبا بمقاومتها حرصا على مستقبل بلادهم .
وتأتى تصريحات عمرو خالد الهادئة متزامنة مع تصريحات الشيخ الدكتور يوسف القرضاوى القوية والتى وصف فيها سقوط بن على بأنه سقوط للصنم الأكبر هبل، مطالبا بسقوط بقية الأصنام المحيطة به من اللات والعزى، وبقية الخدام الذين
ينتمون للنظام الذي عاناه التونسيون.'"
وشدد رئيس اتحاد علماء المسلمين على عدم حماية الظالمين ولا التستر عليهم لقوله تعالى: "وَلاَ تَرْكَنُواْ إِلَى الَّذِينَ ظَلَمُواْ فَتَمَسَّكُمُ النَّارُ وَمَا لَكُمْ مِّن دُونِ اللَّهِ مِنْ أَوْلِيَآءَ ثُمَّ لاَ تُنصَرُونَ".
لكنه عاد ليقول إن السعودية في حالة تقديم المأوى للرئيس التونسي المخلوع لم تَحْم الظالمين لكونها اشترطت عليه أن لا يقوم بأي نشاط سياسي، وبذلك يكون يعيش في سجن كما كان يقوم بسجن الأبرياء في بلاده.

أهم الاخبار