رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

هجوم على منى الشاذلى بسبب تهديدها لدعاء سلطان

فضائيات

الأربعاء, 26 أكتوبر 2011 22:32
بوابة تالوفد-متابعات:

انتقد الزميل الكاتب الصحفي ماجـد حـبـتـه الإعلامية منى الشاذلي بسبب الإنذار الذي أرسلته على يد محضر للزميلة دعاء سلطان مقدمة برنامج "توك شوز"، تحذرها فيه من عرض لقطات من برنامجها العاشرة مساء، وقال إن بعض الإعلاميين يأمرون الناس بالبر وينسون أنفسهم.

وأكد ماجد حـبـتـه ـ في حلقة أمس الأربعاء من برنامج "صفحة الرأي" الذي يقدمه الشاعر عبد الرحمن يوسف على قناة "سي بي سي" ـ على أن الحرية لا توهب ولا تمنح ولكن يتم انتزاعها، مطالبا الإعلاميين بعدم الاستجابة لأي ضغوط سواء من المجلس

العسكري أو غيره.

كما طالب ماجـد حبته الإعلامي يسري فودة بالكشف عن الجهة أو الشخص الذي مارس عليه ضغوطا تسببت في تعليق برنامجه "آخر كلام"، مؤكدا أن من فعل ذلك ارتكب جريمة وعلى الرأي العام أن يعرف من هو ليقوم بمعاقبته، وكي لا يرتكب الجريمة نفسها مع إعلاميين آخرين!.

وأوضح أن حالة الغموض التي فرضها فودة على ظروف وملابسات إلغاء حلقة الخميس الماضي من البرنامج، دفعت كثيرين للترويج لروايات أغلبها غير

منطقي وغير مقنع.

وأضاف أن فكرة ممارسة أي قابض على السلطة لضغوط واردة، لكن على الإعلامي أن يقاتل بشراسة من أجل انتزاع حقه في أداء واجبه متحديا أي ضغوط، وأي جهة تحاول فرضها.

وأشار ماجد حبته إلى أن الرقابة على الصحف لا تزال قائمة وأن مطابع الصحف لا تخلو من الرقباء، مناشدا الصحفيين بضرورة توحيد جهودهم وتوجيه سهامهم للقانون الذي يسمح بوجود رقيب على الصحف، وعدم الاكتفاء بالهجوم على الرقابة أو الرقيب فقط، موضحا أن المادة الرابعة من القانون رقم 96 لسنة 1996 تنص على فرص رقابة على الصحف في حالة إعلان الطوارئ أو زمن الحرب.
يذكر أن الزميل ماجد حبته يكتب صفحة أسبوعية في جريدة "الأسبوع" تحت عنوان "اشتباك".
 

أهم الاخبار