الجزائر: تحقيق نتائج إيجابية في إنتاج القمح

فرص استثمارية

السبت, 30 أبريل 2011 12:27
شينخوا ـ الجزائر


تتوقع الجزائر تحقيق إنتاج وفير من القمح للعام الثالث على التوالي ليبلغ 4.5 مليون طن العام 2011، وقال رئيس الديوان الوطني المهني الجزائري للحبوب نور الدين كحال، في تصريح لصحيفة "الخبر" الجزائرية اليوم السبت:"إن محصول القمح بنوعيه سيكون جيدًا في شرق البلاد وأفضل بالنسبة لوسطها، فيما سيكون واعدا بقطب إنتاج الحبوب في ولايتي تيسمسيلت وتيارت "غرب البلاد" بعد أن أعادت الأمطار الأخيرة الأمل للمزارعين بالرغم من أن

الجفاف أثر في أقصى المناطق الغربية".

وتجتاح الجزائر منذ أسبوع أمطار غزيرة وهي مهمة بالنسبة لحصاد هذا العام.

وأوضح كحال أن ''كل المؤشرات تؤكد أن محصول القمح بنوعيه سيكون جيدًا بشرق البلاد وسيكون ممتازًا بولايات وسط البلاد لأن الظروف المناخية أثرت إيجابا في هذه المناطق على عكس الوضع الذي طبع عددا من ولايات غرب البلاد".

وذكر أن "الظروف المناخية المتميزة بشح الأمطار كانت لها ارتدادات سلبية على محصول القمح المنتظر جنيه في أقصى المناطق الغربية مثل محافظات البيض وسعيدة وتلمسان والنعامة".

لكنه اعتبر أن المعطيات تغيرت في ولايتي تيسمسيلت (240 كيلو مترا غرب العاصمة) وتيارت ( 300 كيلو متر غرب العاصمة) المعروفتين بإنتاجهما الكبير للقمح بعد الأمطار الأخيرة.

وتوقع كحال أن يكون إنتاج الشعير تحت المتوسط هذا العام بسبب أن المناطق المزروعة بهذا النوع من الحبوب تضررت نتيجة الجفاف لأن الأمطار الموسمية بها "كانت ضعيفة جدا".

وكانت الجزائر حققت اكتفاء ذاتيا من القمح القاسي عامي 2009 - 2010.

أهم الاخبار