رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تكالب إسرائيلي علي غاز مصر "الرخيص"

فرص استثمارية

السبت, 27 نوفمبر 2010 12:48
خاص: بوابة الوفد

ذكرت صحيفة ديعوت أحرونوت الإسرائيلية في ملحقها الاقتصادي، السبت، أن مسئولين في شركة الغاز المصرية التقوا مع مسئولين من شركة "هحفراه ليسرائيل"، لمناقشة بيع الغاز الطبيعي لهم.

اللقاء، وفق صحيفة هآرتس، يبين مدى تكالب الشركات الاسرائيلية على غاز مصر. وقالت صحيفة "جلوبلس" الاقتصادية إن الوفد المصري سيبيع كميات من الغاز تقدر بـ 2.25 مليار متر مكعب لفترة تمتد 15 عامًا لثلاث محطات كهرباء اسرائيلية.

وأشارت ديعوت أحرونوت إلى أن مسئولي الشركة الاسرئيلية طالبوا بشراء أكثر من ملياري متر مكعب من الغاز الطبيعي المصري الرخيص لصالح محطة

الطاقة في النقب ومعامل تكرير النفط ومصانع البحر الميت ب8 مليارات دولار.

ألمحت الصحيفة لأن شراء الغاز المصري ارخص من العروض الأخري التي تقدمها شركات اسرائيلية أو أجنبية أخري، حيث أكد الملحق الاقتصادي للصحيفة أن شركة "هحفراه ليسرائيل" سبق أن توصلت إلى تفاهمات تجارية مع شركة "ديلك" الإسرائيلية لشراء 2.1 مليار متر مكعب من الغاز الطبيعي بتكلفة 5.5 مليار دولار، وكان من المفترض أن يوقع الطرفان على الصفقة إلا أن ارتفاع نسبة

الضرائب بشكل حاد علي هذه الصفقة منع إتمامها، وتم اللجوء للغاز المصري "الأرخص".

كانت هآرتس قد اشارت لاكتشافات جديدة للغاز المصري في منطقة امتياز شركة "بريتش بتروليم" في مصر، وتكالب الشركات الاسرائيلية لشراء الغاز المصري الرخيص نسبيًا الذي يدير مصانع تل ابيب ومحطات الطاقة والكهرباء.

وتصدر مصر نحو المليون وحدة حرارية من الغاز لإسرائيل بسعر يتراوح من 0.7 إلى 1.25 دولار، في حين أن تكلفة إنتاج الوحدة في مصر تتعدى 2.75 دولار، بحسب معارضي بيع الغاز لإسرائيل، وذلك فى حين تبيع قطر لكوريا كل مليون وحدة حرارية بـ 12.10 دولار (في يناير 2010)، وبـ 11.4 دولار في فبراير، وبـ 11.38 في مارس، أما عمان فتبيعها بـ 11.94 -12.74، وإندونيسيا بـ 9.58.

 

 

أهم الاخبار