ياسمين الحصري: " الأيزو" مشروع محمدى

فتاوى الحياة

الاثنين, 03 يناير 2011 16:03
كتبت – علياء ناصف:

أكدت الداعية الإسلامية ياسمين الحصرى فى حديثها عبر برنامج المجلس أمس الأول أن حياتنا الخاصة والعامة تحتاج إلى إعادة صياغة، الأمر الذى يستدعى بحسم ضرورة التذكير بقيم تنبع من صميم الدين الحنيف، وذكرت على سبيل المثال قيمة " الإتقان" حيث عبرت عن ذلك بقولها "الأيزو مشروع محمدى" . أبدى الشيخ خالد الجندى ترحيبه باقتراح الداعية الإسلامية ياسمين الحصرى من حيث تخصيص فترة محددة كأسبوع أو شهرمثلا لكل قيمة من هذه القيم الإيمانية، بحيث يكون التركيز من خلاله على قيمة بعينها وتُقسم السنة إلى مشاريع عدة، بحيث يكون هناك شهر الإتقان، وشهر النظام،

وشهر النظافة، وشهر الحب.. الخ.

شدد الشيخ رمضان عبد المعز على أن تخصيص لكل قيمة شهر معين لا يعنى نسيان تلك القيمة أو ترك العمل بها بمجرد البدء فى الحث على قيمة أخرى، وأن يكون هذا الأمر كالذى يحفظ جزءا من القرآن الكريم وينتقل لحفظ جزء آخر فإنه يحرص على مراجعة الجزء السابق والعمل به دون ثمة نقصان.

أكد الشيخ رمضان عبد المعزأنه ضرورة التطبيق الفعلى و الكف عن التعلل بحجج وعبارت واهية مسوغة لحالة السلبية واللامبالاة، حيث

تساءل قائلا : "إلى متى سنظل نقول الطبع يغلب التطبع؟!".

استشهد الشيخ رمضان بمقولة سيدنا على رضى الله عنه: (من ظن أنه بدون الجهد يصل فهو متمنِ، والمنى بضائع الحمقى) .

كما حظيت تلك الحلقة ايضا بمداخلة هاتفية من الدكتور سعد الدين هلالى أستاذ الفقه المقارن بجامعة الأزهر الذى أخذ يدعو ولاة الأمور بالرفق بمن يولون أمورهم مستشهدا بحديث الرسول صلوات الله وسلامه عليه: (اللهم من ولي من أمر أمتي شيئا فشق عليهم فاشقق عليه ومن ولي من أمر أمتي شيئا فرفق بهم فارفق به).

كما حث الدكتور سعد الدين هلالى أيضا على قيم إنسانية أخرى مثل حقوق الإنسان، والمؤاخاة الإنسانية بين بنى البشر بكل وجوه وسبل الإخاء من كلمة طيبة، وابتسامة، ولقمة عيش، وتعاون بناء .

 

أهم الاخبار