شيخ الأزهر يستقبل شباب الثورة ويطالبهم بالاستقرار

فتاوى الحياة

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 15:10
شيخ الأزهر يستقبل شباب الثورة ويطالبهم بالاستقرار
كتب: محمد كمال الدين

استقبل الإمام الأكبر الدكتور أحمد محمد الطيب شيخ الأزهر ظهر اليوم الثلاثاء، وفداً من شباب الثورة يشمل مجلس أمناء الثورة واتحاد شباب الثورة والائتلاف العام لثورة 25 يناير واتحاد الثورة المصرية وائتلاف بيت الثورة وممثلين عن حزب الفضيلة والأصالة والهيئة الشرعية للحقوق والإصلاح وممثلين عن كيانات أخرى من شباب الثورة .

 

وناقش الوفد برئاسة الاعلامى نزيه السباعي كافة القضايا المطروحة

على الساحة ودام اللقاء أكثر من ثلاث ساعات كان شيخ الأزهر فيها رحب الصدر حتى مع مخالفيه .

كما تم اللقاء دون إقصاء أحد حتى المخالفين وأنه خطوة لكي نعبر بأمتنا من النفق الضيق حيث التشاجر والتناحر والانفلات الامنى والتآكل في نسيج الأمة والتقاذف بدلاً من التناصح وعدم الاستقرار لنعبر

هذا النفق الضيق إلى براح ساحة الحب والتقارب والتكامل والتناصح وان يستعيد الأزهر الشريف دوره اللائق ومكانه الطبيعي وأن يكون الأزهر الجهة الرسمية التي يرجع إليها في شئون الإسلام دون مصادرة حق الغير في إبداء رايه مادام في حدود اللياقة والعلم والأدب وان يعمل الأزهر على مواجهة الفتن الطائفية واقتلاع جذورها وملاحقاتها فى كل مكان .

كما أكد اللقاء على ضرورة العلم والتعلم لاسيما وأنهما مقياس تقدم الأمم ، وحضر اللقاء الدكتور نصر فريد واصل مفتي الجمهورية الأسبق.

أهم الاخبار