إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق.. كيف نقتدي بسنة الحبيب؟

فتاوى الحياة

الاثنين, 01 أغسطس 2011 11:20
متابعات- الوفد:


تعد مكارم الأخلاق صفة من صفات الأنبياء والصديقين والصالحين، والهدف الأسمى لبعثة الأنبياء عليهم السلام، فقد قال النبي محمد صلى الله عليه وسلم ( إنما بُعثت لأتمم مكارم الأخلاق )، و" إنما في لغة العرب تفيد الحصر والقصر"

وقد خص اللّه جل وعلا نبيه محمداً صلى اللّه عليه وسلم بآية جمعت له محامد الأخلاق ومحاسن الآداب فقال جل وعلا "وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ "[القلم:4].

وقد حث النبي صلى اللّه عليه وسلم على حسن الخلق، والتمسك به، وجمع بين التقوى وحسن الخلق، فقال عليه الصلاة والسلام: ( أكثر ما يدخل الناس الجنة، تقوى اللّه وحسن الخلق ).

وأوصى النبي صلى اللّه عليه وسلم أبا هريرة بوصية عظيمة فقال: ( يا أبا هريرة! عليك بحسن الخلق ). قال أبو هريرة رضي اللّه عنه: وما حسن الخلق يا رسول اللّه؟

قال: ( تصل مَنْ قطعك، وتعفو عمن ظلمك، وتُعطي من حرمك ) .

وعدَّ النبي صلى اللّه عليه وسلم حسن الخلق من كمال الإيمان، فقال عليه الصلاة والسلام: (أكمل المؤمنين إيماناً أحسنهم خلقاً ) .

وعليك بقول رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم: ( أحب الناس إلى اللّه أنفعهم، وأحب الأعمال إلى اللّه عز وجل، سرور تدخله على مسلم، أو تكشف عنه كربة، أو تقضي عنه ديناً، أو تطرد عنه جوعاً، ولئن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إليَّ من أن أعتكف في المسجد شهراً، ومن كف غضبه ستر الله عورته، ومن كظم غيظا، ولو شاء أن يمضيه أمضاه، ملأ الله قلبه رضا يوم القيامة، ومن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له, ثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام، وإن سوء الخلق ليفسد العمل كما يفسد الخل العسل ) .

والمسلم مأمور بالكلمة الهيِّنة الليِّنة لتكون في ميزان حسناته، قال عليه الصلاة والسلام: (والكلمة الطيبة صدقة ) .

بل حتى التبسم الذي لا يكلف المسلم شيئاً، له بذلك

أجر: ( وتبسمك في وجه أخيك صدقة ) .

ثمرات حسن الخلق:

- جعل الله سبحانه وتعالى الأخلاق الفاضلة سببًا للوصول إلى درجات الجنة العالية، يقول الله تبارك وتعالى: { وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السموات والأرض أعدت للمتقين .الذين ينفقون في السراء والضراء والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين} [آل عمران: 133-134]

- وعن أبي هريرة أن رسول الله صلى الله عليه وسلم سئل عن أكثر ما يدخل الناس الجنة فقال: ( تقوى الله، وحسن الخلق ) .

- قال صلى الله عليه وسلم: ( إن الرجل ليدرك بحسن خُلقه درجة الصائم القائم ) .

- وعن ابن مسعود أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ( حرم على النار كل هيِّن ليِّن سهل قريب من الناس ) .

- وعن أبي الدرداء أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ( ما من شيء أثقل في ميزان المؤمن يوم القيامة من خُلق حسن، وإن الله تعالى ليبغض الفاحش البذيء ) .

- وعن أبي هريرة رضي الله عنه، قال: قال رجل: يا رسول الله! إن فلانة يُذكر من كثرة صلاتها وصيامها وصدقتها، غير أنها تؤذي جيرانها بلسانها. قال: ( هي في النار ). قال: يا رسول الله! فإن فلانة يُذكر من قلة صيامها وصدقتها وصلاتها، وإنها تصَدّق بالأثوار من الأقط، ولا تؤذي جيرانها بلسانها. قال: ( هي في الجنة ). .

- قال صلى الله عليه وسلم: ( إن من أحبكم إلىّ أحسنكم أخلاقاً ) .

- قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إن من أحبكم إلي وأقربكم مني مجلسا يوم القيامة أحاسنكم أخلاقا

) .

يؤكد الفقهاء أن شهر رمضان مناسبة كريمة يحتسب المؤمن أجر التحلي بالصفات الحسنة، ويقود نفسه إلى الأخذ بها والمجاهدة في ذلك، واحذر أن تدعها على الحقد والكراهة، وبذاءة اللسان، وعدم العدل والغيبة والنميمة والشح وقطع الأرحام.

خمسة عشر مظهرا من مظاهر حسن الخلق:

إفشاء السلام: فذلك مما يزيل الحواجز النفسية ويقرب القلوب.قال صلى الله عليه وسلم:

( ألا أدلكم على شىء إذا فعلتموه تحاببتم ) قالوا: بلى يارسول الله قال: افشوا السلام بينكم ).

البشاشة والابتسامة: فهي مما يعطي شعوراً بالرضا من كلا الطرفين قال رسول الله عليه وسلم: ( تبسمك في وجه أخيك المسلم صدقة ) .

وقال جرير رضي الله عنه ما حجبني رسول الله منذ أسلمت ولا رأني إلا تبسم في وجهي.

المصافحة بحرارة: فقد كان رسول الله إذا صافح احد الصحابة يضل ممسكاً بيده .

الكلمة الطيبة: فالكلام الطيب هو كرم ليس فيه نفاق قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

( الكلمة الطيبة صدقة ) .

عدم الحديث الا بما فيه مصلحة وخير: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

( من كان يؤمن بالله واليوم الآخر فليقل خيرا أو ليصمت ) .

عدم التناجي: فذلك مما يزرع الكراهية في القلوب . قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( لا يتناجى اثنان دون الثالث ) .

عدم الخوض فيما لا يعني الانسان: فمن تدخل فيما لا يعنيه لقي ما لا يرضيه. قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( من حسن إسلام المرء تركه ما لا يعنيه ) .

حب الخير للآخرين وعدم الحسد: فالحسد من اخطر المعاول التي تهدم الروابط الاجتماعية .

عدم احتقار الآخرين: فقد كان صلى الله عليه وسلم يسلم على الكبير والصغير وقد قال:(بحسب امرئ من الشر أن يحقر أخاه المسلم ) .

الكف عن ذكر عيوب الناس: فذلك مما يجعل الآخرين يكفون عن تصيد عيوبك كما قال الشاعر :

لسانك لا تذكر به عورة امرئ ___ فكلك عورات وللناس ألسن .

مراعاة نفسيات الآخرين: نفوس الناس تختلف من شخص إلى آخر فهناك من هو حساس وهناك من هو غير ذلك فعلينا أن نراعي هذا الجانب .

عدم جرح مشاعر الآخرين في ذكر ما لايملكون: فهذا من شأنه أن يقوض الصداقة ويهدم عرى المودة والالفة .

الهدية: وهي من افضل الطرق لتجديد المودة وإنهاء ما قد يترسب في قلوب بعض الاصدقاء بسبب تصرف ما.

السماحة واللين وعدم التعصب للرأي .

 

أهم الاخبار