رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

لقاء

دعماً للسياحة

فاطمة عياد

السبت, 14 فبراير 2015 23:23
بقلم - فاطمة عياد

< فى خطوة شديدة الأهمية وداعمة للسياحة الروسية إلى مصر تم الاتفاق بين الرئيس عبدالفتاح السيسي والرئيس بوتين علي التباحث لإمكانية أن تكون التعاملات التجارية بين البلدين علي أساس سعر صرف متفق عليه بين الروبل الروسى والجنيه المصرى بعيداً عن تقلبات أسعار الدولار واليورو، مما ينعكس إيجابياً على تدفقات السياحة الروسية إلى مصر والتي عانت مؤخراً من انخفاض سعر الروبل أمام الدولار الأمريكى.

< مع تزايد أنباء عن إجراء تعديل وزارى وشيك وفيما يخص القطاع السياحي ووزارة السياحة فإننا نطرح أحمد الخادم، رئيس هيئة تنشيط السياحة الأسبق ومستشار وزير السياحة الأسبق لهذا المنصب لكونه شخصية اتفق عليها الجميع

حول قدراته على إدارة هذا القطاع والخروج به من أزمته الحالية ولتاريخه المعروف في العمل السياحي العام والخاص والدولى، لقد كان أحمد الخادم من رواد إدارة الأزمات السياحية والخروج منها بسلام. وقد كان له دور معروف بعد حادث الأقصر عام 1997 كما أوفدته منظمة السياحة العالمية لمساعدة دول كثيرة في الخروج من أزمتها ومنها الصين وتايلاند ونتال ودول أخرى، كما أنه عاصر العمل السياحي في مصر وكان له دور كبير في فتح أسواق جديدة لم تكن معروفة من قبل ومنها السوق الروسى
والأوكراني والأسواق الآسيوية، كما يتمتع بثقة واحترام متخذى القرار في معظم الدول العربية ومازال معايشاً لكل الظروف على الساحة السياحية الآن من خلال عمله وزيراً للسياحة والطيران في حكومة الوفد الموازية.
< تهنئة للواء خالد فودة لاستمراره محافظاً لجنوب سيناء، وهو ما لاقى استحساناً كبيراً لدى القطاع السياحى بالمحافظة كما أنه له أهمية كبيرة في الإعداد للمؤتمر الاقتصادى القادم.
< حالة من التفاؤل سادت المجتمع السياحي في الأقصر بعد تعيين محمد بدر محافظاً لها نظراً لخبرته الطويلة في العمل بوزارة السياحة، وأيضاً لما عرف عنه بطاقة العمل لساعات طويلة، إضافة إلي التطوير الذي أحدثه في مركز معلومات مجلس الوزراء.
< نتمني من محافظ الجيزة الجديد أن يقضى علي الفوضى العارمة الموجودة في منطقة الأهرامات بالجيزة وأن يقضى علي ظاهرة استغلال السائحين من جانب الباعة الجائلين وسائقى الركائب والجمال.
 

ا