رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين
علي خميس
اختبار «فيتنام العرب»!

اختبار «فيتنام العرب»!

رغم حماس السعودية ومصر على وجه التحديد للإسراع بتشكيل القوة العربية المشتركة، ومسابقة الزمن لاعتماد هيكلها قبل نهاية الشهر المقبل،

ثورة «المورينجا» في مصر

ثورة «المورينجا» في مصر

ما أحلى العودة إلى الكتابة بعد عبور الحاجز النفسي المرتبط بارتباك المشهد السياسي والانفلات الاخلاقي في العديد من معاملاتنا الحياتية،

الاختبار العربي الأخير

الاختبار العربي الأخير

لا يمكن تصور ان تتحول ثورات الربيع العربي الى «حمل قاتل» تفرخ «الدواعش» بدلا من الثوار وترفع راية القتل بدلا

احتلال مصر يبدأ من ليبيا

احتلال مصر يبدأ من ليبيا

مستقبل مصر مرهون بما يجري في ليبيا، فإذا احتل «الداعشيون» ليبيا فنفوذهم قد يصل إلى فلسطين ماراً بالأراضي المصرية، فالتاريخ

الملك عبدالله ومعركة الحوثيين في اليمن

الملك عبدالله ومعركة الحوثيين في اليمن

تفكيك اليمن لن يكون أبدا وليد الصدفة أو نتاج اضطرابات الربيع العربي في المنطقة، فالملف اليمني كان جاهزا دائما للاحتراق

قراءة الطالع في المخابرات الأمريكية

قراءة الطالع في المخابرات الأمريكية

لا أدري هل هو من حسن الطالع أم سوء البخت أن تكشف لنا المخابرات الأمريكية عما ينتظرنا من شرور وحروب

عام الرقص على الحبال

عام الرقص على الحبال

لن أجد أفضل من الوصف الذي أطلقته صحيفة «فايننشال تايمز» البريطانية علي الوضع العربي خلال عام 2014 من أنه عام

محاكمة سماسرة التعذيب

محاكمة سماسرة التعذيب

شكرا للإدارة الأمريكية التي كشفت عن وجهها الحقيقي وأعادت البشرية الى حقبة العصور الوسطى التي شهدت أبشع أنواع التعذيب، وهذا

جامعة «اللاجئين» العرب!

جامعة «اللاجئين» العرب!

لم يخمد لهيب الحرب العالمية الثانية حتى ظهر للوجود كيان جامعة الدول العربية لمواجهة الأطماع الاستعمارية بالمنطقة، ومع هبوب الموجة

«حرب شوارع» مرورية في جميع عواصمنا العربية!

«حرب شوارع» مرورية في جميع عواصمنا العربية!

قبل أسابيع كتبت في هذا المكان عن الموت العربي المفاجئ الناجم عن التوترات السياسية والتشنجات الثورية والتشوهات النفسية للفئات الحالمة

ثورات المياه بعد ثورة الخبز

ثورات المياه بعد ثورة الخبز

يبدو أن ثورات الربيع العربي لن تخمد حتى لو تحققت شعاراتها المعلنة المرتبطة بحرية التعبير ولقمة العيش، فرغم تطاير هذا

عيون العرب المستباحة!

عيون العرب المستباحة!

ما أشبه اليوم بالبارحة، الضعف العربي يتراكم، والجسد العربي يتمزق تحت وطأة التكالب الغربي المتزايد، بالأمس ضاعت عين المكارم العربية

أعياد العرب المؤجلة

أعياد العرب المؤجلة

باعتراف الامم المتحدة و«اللجنة الاقتصادية والاجتماعية لغربي آسيا» (الإسكوا) بات اللاجئون العرب يشكلون أكثر من نصف عدد اللاجئين في العالم،

الموت «العربي» المفاجئ!

الموت «العربي» المفاجئ!

منذ هبوب رياح الربيع العربي والموت المفاجئ يلاحقنا في كل مكان، من ثوار الى ميليشيات وصولا الى شياطين «داعش» وبوكو

مذبحة الاسكان التعاوني

مذبحة الاسكان التعاوني

شاءت الظروف أن أشارك في أول اجتماع رسمي لاسكان الغلابة حضره لفيف ضخم من ممثلي جمعيات الاسكان التعاوني على مستوى

«حاميها حراميها».. على الطريقة الأمريكانى

«حاميها حراميها».. على الطريقة الأمريكانى

لن تجد أصدق من المثل الشعبي القائل «حاميها حراميها» لينطبق على العربدة الأمريكية في الشرق الأوسط، وتحديداً في العراق وفلسطين،

أشلاء غزاوية للبيع!

أشلاء غزاوية للبيع!

استفزتني صورة الطفل الغزاوي مبتور الذراع وملابسه ملطخة بالدماء المنشورة على صفحة جامعة الدول العربية على الفيسبوك، فهي صورة أبلغ

نكبة غزة

نكبة غزة

لو حدث ونفذت اسرائيل تهديدها باجتياح غزة بريا، او حتى أقدمت على احتلال اي مدينة او عاصمة عربية في هذا