رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ضربة البداية 1- 3

شخلل عشان تعدي!

علي البحراوي

الأربعاء, 31 أغسطس 2011 23:42
بقلم: علي البحراوي

اعتراض جماهير المنصورة علي قرارات اتحاد الكرة واقتحام مقره في الجبلاية واحتلال الحديقة وافتراشها، مطالبين بإصدار قرار من مجلس إدارة اتحاد الكرة بتصعيد المنصورة للدوري الممتاز أمر طبيعي ومتوقع نتيجة للقرارات الخاطئة والمتضاربة داخل الجبلاية.

ومهما كان قرار الاتحاد سواء بالاستجابة لرغبة جماهير المنصورة أو غير ذلك فإن المسألة أصبحت غاية في الخطورة، لأن جماهير الأندية أصبحت هي المتحكم في قرارات اتحاد الكرة، وبدأها جمهور الاتحاد السكندري الذي اقتحم الملعب أكثر من مرة وأكد ان «زعيم الثغر» لن

يهبط، وبالفعل تراجع المسئولون في الجبلاية عن قرار الهبوط واستمر «سيد البلد» في الممتاز!

جماهير المنصورة التي اقتحمت مقر اتحاد الكرة هتفت «شخلل عشان تعدي»!

ورغم طرافة الجملة فإنها تعكس مدي الأزمة التي تعيشها الكرة المصرية، وعدم الثقة التي تهز صورة الرياضة المصرية بصفة عامة، وتعني ان المنظومة فيها حاجة غلط وان الأخطاء مستمرة طالما ان المجاملات والمحسوبيات هي التي يبني عليها المسئولون الكرة المصرية قراراتهم.

«شخلل عشان تعدي». عبارة يجب أن نتوقف عندها طويلاً لانها يبدو أنها ستكون هي معيار العلاقة بين الجميع وهي التي ستهوي بالكرة المصرية في ظل التراجع الرهيب وأزمة الثقة في العناصر التي تقوم علي إدارة اللعبة!

مهما كان القرار في أزمة المنصورة فقد دخلت الكرة المصرية نفقاً مظلما سيتطلب وقتاً طويلاً للخروج منه، أو سيتطلب تغييراً كمعظم أعضاء الجبلاية الذين فقدت فيهم الجماهير الثقة وطالبوا بإقالتهم وتغيير هذه الوجوه التي لم تعد قادرة علي إقناع أحد أو اتخاذ قرار تتمسك به، لأن أياديهم مرتعشة ولا تقوي علي المواجهة أو إجبار أحد علي تنفيذ هذه القرارات لأنها في الأصل قرارات هزيلة وضعيفة وغير مقنعة!

bahrawy[email protected]yahoo.com