مصر تنتج أول لقاح فعال ضد إنفلونزا الطيور

كأس العالم 2018

الأربعاء, 22 ديسمبر 2010 15:01

نجح علماء الفيروسات بكلية الطب البيطري جامعة القاهرة، بالتعاون مع معهد هاربن للأبحاث البيطرية التابع لأكاديمية العلوم الزراعية بالصين‏. في إنتاج أول لقاح مصري فعال ضد أنفلوانزا الطيور لحماية الثروة الداجنة في مصر‏.

وأكد الدكتور أحمد السنوسي أستاذ علم الفيروسات بطب بيطري القاهرة أن هذه الخطوة المهمة قد تمت بعد مذكرة بعث بها الدكتور أمين أباظة وزير الزراعة للدكتور حسام كامل رئيس جامعة القاهرة يوصي فيها بالتعاون مع الجهات البحثية العالمية مثل معهد أبحاث هاربن للتمكن من استنباط سلالة مضعفة من السلالة المصرية الضارية لفيروس أنفلونزا الطيور

(إتش‏5‏ إن‏1),‏ لكي يصلح إعطاؤها لقاحاً لقطعان الطيور في مصر لتكوين المناعة اللازمة لديها وحمايتها من الإصابة بتلك السلالة الضارية‏.

ومن هذا المنطلق قام فريق من علماء الكلية برئاسة الدكتور أحمد بسطامي وعضوية كل الدكاترة أحمد السنوسي وكيل الكلية للدراسات العليا والدكتور حسين علي رئيس قسم الفيروسات والدكتور رفيق سليمان أستاذ المايكروبيولوجيا بالتعرف على السلالة المحلية المسببة للوباء خلال الأعوام الثلاثة الأخير.

وبعد تحليل المادة الوراثية لهذه السلالات باستخدام أحدث التقنيات المتوافرة بالمختبر

المرجعي للمنظمة العالمية لصحة الحيوان والموجودة بمعهد هاربن للأبحاث البيطرية بالصين‏,‏ تم تحديد السلالة الضارية وتم إضعافها‏,‏ وتحضير دفعة تجريبية للقاح أنفلونزا الطيور منها‏,‏ وبتجربة اللقاح المحضر على أحد قطعان الدواجن‏,‏ تم تحديد مستوي المناعة ودرجة الحماية الناتجة عن التحصين باستخدام ما يسمى‏ (إختيار التحدي).

وأكدت النتائج الأولية للاختبارات التي أجريت بالصين فاعلية اللقاح المحضر من هذه السلالات بنسبة‏ 100%,‏ وعند اختبار اللقاح علي قطعان الدواجن المصرية تحت الظروف المحلية أثبتت النتائج فاعلية اللقاح في تحقيق الحماية اللازمة ضد المرض بنسبة ‏93%.‏

وبناءً على هذه النتائج‏,‏ أوصت الهيئة العامة للخدمات البيطرية بتسجيل اللقاح وسرعة استخدامه في تحصين الدواجن المصرية ضد الفيروس المسبب لأنفلونزا الطيور في هذا الموسم‏,‏ وأصبح اللقاح متوافراً الآن بمصر‏.