رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

بريطانيا تفتح أكبر قاعدة بيانات للطب الحيوى فى العالم

كأس العالم 2018

الجمعة, 30 مارس 2012 18:05
بريطانيا تفتح أكبر قاعدة بيانات للطب الحيوى فى العالم
لندن -رويترز:

فتحت أكبر قاعدة بيانات للطب الحيوي وأكثرها تفصيلا في العالم أبوابها أمام الباحثين اليوم الجمعة مقدمة للعلماء فرصة فريدة لبحث صحة وأنماط حياة500 ألف بريطاني في منتصف العمر.

وسيصبح البنك الحيوي للمملكة المتحدة الذي توجد به أكثر من 1000 معلومة عن كل مشارك اضافة إلى عينات من الدم والبول واللعاب متاحا أمام الباحثين في أنحاء العالم شريطة ان يقدموا نتائج أبحاثهم إلى البنك.
وقال المنظمون إنهم تلقوا بالفعل مخاطبات تعبر عن الاهتمام بالأمر من شركات للأدوية وأكاديميات طبية من بينها المعهد الوطني للصحة في الولايات المتحدة التي لا يوجد بها بنك حيوي مماثل.
وقال روري كولينز المحقق المسؤول عن المشروع في مؤتمر صحفي نجحنا في أن نجمع بين عمق البيانات واتساع البيانات وهذا ما يجعل البنك مصدرا فريدا للباحثين في انحاء العالم.
وأنشأت الصين والسويد ودول أخرى بنوكا حيوية لكن البنك البريطاني الذي بلغت تكاليف التخطيط له وتطويره قرابة 100 مليون جنيه استرليني 160 مليون دولار هو الاكثر شمولا حتى الان.
وانضم المتطوعون لأول مرة الي البنك الحيوي للملكة المتحدة الذي يسانده مجلس الابحاث الطبية المدعوم من الحكومة ومؤسسة ويلكم ترست الخيرية في الفترة بين 2006 و2010. ولم تفتح أبواب المشروع

أمام باحثين من الخارج سوى الان فقط.
وأتاح وضع خريطة للجينات البشرية في 2000 التحليل التفصيلي للجينات لكن الخبراء لا يزالوا يحاولون فهم كيفية تفاعلها مع انماط الحياة والبيئة لمعرفة لماذا يمرض بعض الناس ولا يمرض اخرون.
وتنجم بعض الأمراض الشائعة عن أسباب وراثية وعوامل أخرى تمثل مزيجا من الطبيعة والتنشئة.
واختار كولينز وفريقه دراسة اشخاص تتراوح اعمارهم بين 40 و69 عاما لان هذه المجموعة لن تجعل الباحثين ينتظرون وقتا طويلا قبل ان تظهر عليهم حالات مثيرة للاهتمام مثل الاصابة بالسرطان والتهاب المفاصل والسكري وامراض القلب والعته.
وسيجري متابعة حالتهم الصحية في المستقبل من خلال الخدمة الصحية الوطنية التي تديرها الدولة وهو ما تعلق عليه الأمال في إلقاء الضوء على سبب اصابة بعض الاشخاص بمرض محدد وعدم اصابة البعض الاخر به.