رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رؤى

عمال شركة النيل للإنشاءات يستغيثون

علاء عريبى

السبت, 03 سبتمبر 2011 02:34
بقلم -علاء عريبى

لا أعرف هل وصلت رسالة اللجنة النقابية لشركة النيل العامة للإنشاء والرصف إلى د.عصام شرف رئيس الوزراء؟، هل هو على علم بالمشاكل الخاصة بالشركة؟، هل يعرف أن العاملين بها لم يصرفوا مستحقاتهم منذ ستة اشهر؟.

قبل عيد الفطر المبارك بيومين تلقيت رسالة من على أحــمـد إسمــاعيل رئيس مجلس إدارة اللجنة النقابية وعضو مجلس إدارة النقابة العامة للبناء، طالبني فيها بمساندة النقابة في الحصول على حق العاملين بالشركة، وأرفق مع الرسالة مذكرة بشكواهم مرفوعة إلى عصام شرف رئيس الحكومة، وإلى د.على السلمي نائب رئيس الوزراء، وإلى وزير النقل، حذروا فيها من الآثار التي سترتب عليها إهمال الحكومة في حل مشاكل الشركة، خاصة ان العمالة التي ستتضرر يصل عددها حوالي 3 آلاف عامل وموظف، أضف إليهم أولادهم وزوجاتهم، من هنا أعرض نص المذكرة التي رفعت لرئيس الحكومة ونائبه وللوزير المختص، ربما لم تصلهم وربما وصلتهم وأهملوها:

«اللجنة النقابية.. شركة النيل العامة للإنشاء والرصف.. الســيد الأستاذ الدكتور عصــام شــرف رئيس مجلس الـوزراء المصري.. تحية طيبة وبعد،، نتقدم بكل الثقة نحن رئيس وأعضاء اللجنة النقابية بشركة النيل

العامة للإنشاء والرصف إلى سيادتكم بشأن المخاطر التي تواجه كيان شركة النيل العامة للإنشاء والرصف قطاع أعمال وزارة النقل.

نلتمس تدخل شخصكم الوطني لرفع الآثار السلبية في حال إهمال حل المشكلات والعثرات، نظرا للدور الحيوي للشركة في تنفيذ المشروعات القومية في تشييد وإنشاء الطرق والرصف، وحتمية الحفاظ على البعد الاجتماعي لحقوق الإنسان للعاملين بالشركة، وهم  ثلاثة آلاف عامل وأسرهم أربعة أضعاف هذا العدد، للوصول إلى العدالة الاجتماعية في قطاع من مؤسسات الدولة ونقترح الحول الآتية:

أولا: إسقاط الديون المتراكمة في النظام السابق لجهات الضرائب والتأمينات والبترول.

ثانيا: دعم سيادتكم لأخذ مستحقات الشركة من هيئة الطرق والكباري وفروق أسعار تزيد على مائة مليون جنيه.

ثالثا: مشاركة بنك الاستثمار في تملك نصف أرض ورشة ألماظة، التي تبلغ قيمتها خمسمائة مليون جنيه مصري، حتى يمكن تنفيذ المشروعات الحالية والحصول على مشروعات جديدة لدفع عجلة الإنتاج . وعلى ذلك فإن العاملين بالشركة في حالة يرثى لها

حيث لم يصرفوا مستحقاتهم منذ ستة أشهر.

وحيث انه من أهم الالتزامات والتي أكدت سيادتكم عليها وهى الطهارة أي محاربة الانحراف بمختلف مظاهره وفى جميع مواقعه.

إن ذلك هو الضمان الوحيد للقدوة الصالحة وصمام الأمان الذي يكفل الانطلاق للعمل من أجل الوطن ويحرره من السلبية ويعصم من الانزلاق إلى المغانم الشخصية بل إن ذلك الالتزام هو الذي يكفل الفرصة الحقيقية للشرفاء من العاملين وينمي لديهم عنصر الانتماء الوطني ويؤدي لنجاح النظام الجديد الطاهر.. وندعو لسيادتكم بالتوفيق والنجاح وكلنا ثقة في إدارة سيادتكم .. وتفضلوا سيادتكم بقبول فائق الاحترام.. على أحــمـد إسمــاعيل رئيس مجلس إدارة اللجنة النقابية، وعضو مجلس إدارة النقابة العامة للبناء».

إذا كان د.عصام شرف مشغولا، ووقته لا يتسع للنظر في شكوى 3 آلاف عامل وإنقاذ شركة بحجم شركة النيل العامة للإنشاء والرصف، فما الذي يشغل د.على السلمي نائب رئيس الوزراء المعنى بهذه الملفات؟، وما الذي يشغل وزير النقل عن الاجتماع مع عمال الشركة والقيادات النقابية وبحث المشاكل المثارة؟، ألم يصلكم أن العمال لم يصرفوا مستحقاتهم المالية منذ ستة أشهر؟، هل تنتظروا وقوف الـ 3 آلاف عامل وموظف بميدان التحرير لكي تستمعوا لشكواهم؟، ما الفرق بينكم وبين رجال النظام السابق؟.

استدراك: انصح عمال الشركة إن لم يجتمعوا بكم خلال أسبوع، أن تذهبوا جميعا إلى منزل د.عصام شرف أو د.على السلمي ولا ترحلوا قبل أن تحل مشكلة الشركة.

Alaaalaa[email protected]hotmail.com