رؤي

أوراق د.عصام شرف

علاء عريبى

الجمعة, 13 مايو 2011 17:35
بقلم:علاء عريبي

 

المصادفة وحدها أوقعت بيدي صورة من مذكرة عن كيفية استرداد أموال مصر المنهوبة، المذكرة موجهة إلي د.عصام شرف رئيس الحكومة، وقد رفعتها د.سلوي حزين، رئيس مركز واشنطن للدراسات الاستراتيجية الاقتصادية، والصورة التي بين يدي أظن أنها أخذت من داخل مكتب رئيس الوزراء، وهو ما يعني أن الذي تمكن من الحصول علي صورة هذه المذكرة قادر علي أخذ غيرها، وربما أخذ بالفعل غيرها، وبصياغة أخري ان مكتب د.شرف وأوراقه نظن أنه سهل المنال، وقد قرأنا منذ أيام أن جوازي سفر نجله قد اختفيا من داخل المنزل، وقد حرر نجله محضرا بالواقعة، وربما والله أعلم أن د.شرف مستهدف، وربما مصاب أعني(المؤمن مصاب)، لكني أخشي ما أخشاه أن يستيقظ د.شرف في أحد الأيام ويجد أوراق الدولة في محلات مطاعم الفول والبقالة أو علي صفحات الجرايد، وساعتها سنتهم فلول النظام أو الثورة المضادة أو دولة صديقة أو معادية.

علي أية حال المذكرة التي بين يدي شديدة الأهمية، وكما سبق وقلت توضح كيفية استعادة الأموال المهربة من الخارج، ولأهميتها ننشر نصها:" معالي الدكتور عصام شرف .. رئيس مجلس الوزراء ـ جمهورية مصر العربية.. تحية طيبة وبعد ،، يطيب لي أن أسجل لدولتكم في السطور التالية مقترحاً من خلال تجربتي العملية الدولية خاص بكيفية الحصول علي الأموال المنهوبة طبقا للبرنامج التالي:

1ـ يتم أولا من خلال قنوات غير معلن عنها التعرف علي حجم الثروة التي يمتلكها كل من الناهبين سواء في الداخل أو الخارج ... وذلك بالحصول علي أدلة الإثبات لهذه الثروات، وهناك أجهزة دولية لديها القدرة

علي توفير ذلك ، كما أن أجهزة الاستخبارات الاقتصادية في مصر يمكنها الوصول إلي تلك المعلومات.

2ـ يتم تحديد فترة لمن يرغب في رد الأموال المنهوبة وديا.

3ـ بموجب مقاصة الالتزامات والثروات المتاحة لكل، سوف يتاح للقائمين علي ادارة هذه الأزمة معرفة المبالغ المتوقع أن تحصل عليها مصر والمدي الزمني وأيضا التكلفة المالية التقديرية وتتم مقارنة ذلك ببديل اتخاذ اجراءات قانونية.

4ـ التفاوض مع كل طرف يجب أن يظلله عنصر المفاجأة بشأن المعرفة المسبقة بكامل الثروات التي قام بإخفائها في الخارج أو الداخل.

5ـ يترتب علي التسوية الودية عدم التصريح للمخطئ في حق الوطن بمباشرة العمل السياسي سواء بتأسيس أحزاب أو الانضمام لأي حزب.

6ـ تطبيق مبدأ الشفافية للاعلان عن التسويات الودية والمبالغ المحصلة والأطراف المشاركة سواء المنوطين بالتفاوض أو الذين تمت تسوية التزاماتهم.

7ـ الاعلان للرأي العام عن حجم الموارد المحصلة من التسويات الودية واستخدامات هذه الاموال سواء في اقامة مشروعات أو خلق فرص عمل أو .. أو..

ومن وجهة نظري الشخصية فإن عائد التسويات الودية سيكون أفضل لمصر علي أن يسند عمل هذه التسويات إلي مجموعة من الشرفاء الذين ولاؤهم لمصر ورفعة علم مصر.

وفقكم الله وتفضلوا وافر الاحترام ،،، د. سلوي حزين .. رئيس مركز واشنطن للدراسات الاستراتيجية الاقتصادية" .. هذا هو نص المذكرة التي نظن أنها سربت من مكتب رئيس الوزراء، ونأمل أن يكون قد قرأها وأخذ بالمعلومات الموجودة بها، وننصح د.شرف لكي لا تتسرب أوراقه مرة أخري، عليه أن يأخذ بنصيحة النبي إبراهيم، بأن يغير أو يبدل عتبة مكتبه، والله الموفق.

[email protected]