رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

رؤى

من اسطنها للجنزورى

علاء عريبى

الجمعة, 11 مايو 2012 09:26
بقلم -علاء عريبى

تلقيت رسالة من شباب الثورة فى اسطنها مركز الباجور محافظة المنوفية، تتضمن الرسالة بعض المطالب من الدكتور كمال الجنزورى رئيس الحكومة، أكد الشباب فى رسالتهم أنهم طرقوا باب أعضاء مجلس الشعب عن حزب الحرية والعدالة(الإخوان المسلمين) ولم يستمع إليهم احد، واستغاثوا فى الرسالة أن أعمل على توصيل صوتهم وشكواهم إلى الجنزورى، فقد طرقوا العديد من الأبواب لحل مشاكلهم بدون فائدة:

«الكاتب علاء عريبى.. تحية طيبة وبعد، استحلفكم بالله ألا تهمل هذه الرسالة، وقد لجأنا لكم لأنكم تساعدون الشباب وتكشفون الفساد، حيث سبق ولجأنا إلى أعضاء مجلس الشعب عن الحرية والعدالة عن دائرتنا ولم يفعلوا شيئاً، رجاء رفعها إلى رئيس الوزراء الذى نطالبه بتحقيق مطالبنا التالية:
ـ بناء مدرسة شباب 25 يناير الخاصة على قطعة أرض بحوض البقعة،

الهدف منها محاربة ارتفاع أسعار المدارس الخاصة وإقامة صرح تعليمى، وقد قابلنا السكرتير العام لمحافظة المنوفية ووافق على المشروع، كما وافقت مديرية التربية والتعليم بالمنوفية، ومديرية الزراعة ربطته بمدى احتياج المنطقة، ومازال المشروع حبيس الدراسة باللجنة العليا للمشروعات بالمحافظة.
ـ إنشاء أول مركز إقليمى للابداع والتنمية وتبنى كافة المواهب من الطلاب النوابغ لتخريج الكوادر العلمية مع اقامة الأنشطة الثقافية والتربوية داخل حديقة شباب 25 يناير، حوض يوسف سليم، وقامت مديرية الزراعة بعمل معاينة وأرسلتها للمحافظة، وربطتها بمدى احتياج المنطقة لمثل هذه المشاريع.
ـ الموافقة على إقامة ميزان بسكول مع تجارة الأخشاب ومواد البناء لتشغيل الشباب وخفض الأسعار ومساعدة الفقراء
لبناء منزل متواضع بأسعار رمزية، وقامت الزراعة بعمل معاينة بحوض السنطى ودخل المشروع اللجنة ومازالت الأوراق حبيسة الأدراج.
ـ انشاء مركز كمبيوتر متطور مع اعطاء دروس خصوصية لطلبة المدارس بأسعار رمزية للقضاء على الأمية وذلك داخل احدى الشقق السكنية.
ـ قدمنا لمحافظة المنوفية عدة طلبات بأرقام 437 فى 31/10/2011، ورقم 3520 فى 16/10/2011، من أجل تعديل مواعيد صناعة الخبز البلدى، وتحويل القرية إلى مدينة وتحسين الطرق ومحطة السكة الحديد مع وضع شرطة ثابتة على طريق بنها ـ اسطنها للقبض على البلطجية وتجار البانجو.
الدكتور كمال الجنزورى.. رجاء تحقيق المياه الراكدة وتحقيق مطالب شباب الثورة والقضاء على الفلول الذين مازالوا فى مكاتبهم ولم تصل ثورة الشباب إليهم، وهذه مشاريع للمنفعة العامة تخدم الشباب والفقراء، وكلنا امل ورجاء فى تحقيق هذه المطالب.. ولسيادتكم جزيل الشكر.. عن شباب الثورة بقرية اسطنها/ أبو الفتوح عطية سليمان/ اسطنها، الباجور، منوفية تليفون 3867027».
هذه هى رسالة شباب اسطنها بالباجور، ونأمل ان يحقق الدكتور الجنزورى لهم مطالبهم.
[email protected]