الخرطوم ترحب بطرد جوبا لمتمردي دارفور

عربية

الأربعاء, 05 يناير 2011 18:06
كتبت: سحررمضان


رحب نائب الرئيس السوداني، علي عثمان محمد طه، بقرار رئيس حكومة الجنوب طرد فصائل دارفور، ووصف زيارة عمر البشير إلى جوبا بأنها تأكيد "أن ما ربطته الأرحام لا يقطعه الاستفتاء". وقال طه أمام حشد نسائي نظم أمس في الخرطوم باسم نساء السودان: "ما وثقه الرحمن بالأرحام بين

أبناء السودان في الشمال والجنوب لن يقطعه إجراء ونتائج الاستفتاء حول تقرير المصير لجنوب السودان"، مضيقًا "أن زيارة البشير إلى الجنوب تعتبر تاريخية".

وأوضح طه أن الزيارة خيبت ظن الأعداء الذين كانوا يعتقدون أنه لا تواصل في هذا

الوقت بين الشمال والجنوب، كما حيا قيادة وشعب الجنوب لحسن الاستقبال للرئيس البشير، مشيرا إلى أن العلاقات بين الشمال والجنوب ستتواصل تحقيقا للمصلحة المشتركة.

وأشاد طه بالقرارات التي اتخذها النائب الأول للرئيس ورئيس حكومة الجنوب الفريق سلفا كير ميارديت الخاصة بطرد حركات التمرد من الجنوب، وقوله إنه لا مكان للمعارضة الشمالية في الجنوب، مشيرا إلى أنه، بالمثل، الشمال سيكون حصنا منيعا للجنوب.

 

أهم الاخبار