5 ملايين دولار لتهويد مساجد القدس المحتلة

عربية

الأربعاء, 05 يناير 2011 18:03
كتبت: بدرية طه


أعلن رئيس لجنة القدس، د.طالب أبو شعر أن الاحتلال الإسرائيلي أعلن مؤخرا عن صرف مبلغ 18 مليون شيكل ( 5 ملايين دولار). بحجة ترميم وصيانة ما أدعت أنه "مقدسات يهودية" وفق حججهم الكاذبة، إلا أنها فعلياً أماكن إسلامية مقدسة ومصليات إسلامية ومساجد احتلت عام 48 و 67 وحولها الاحتلال إلى كنس صهيونية.

 

وأشار أبو شعر إلى أن حكومة الاحتلال الصهيوني خصصت ملايين الدولارات لتهويد مسجد عين سلون، ومسجد قرية

برج النواطير في مدينة القدس المحتلة، محذراً من خطورة هذا الانتهاك الصهيوني الصارخ المتواصل بحق المقدسات وبيوت الله.

وطالب رئيس لجنة القدس المواطنين المقدسيين بالرباط الدائم للمسجدين وضرورة التصدي للاحتلال خاصة في هذه الأوقات الحرجة التي يسعى من خلالها الاحتلال لتهويد المقدسات وتدنيس الأوقاف الإسلامية، داعياً العرب والمسلمين والدوليين للوقوف على آخر التطورات وصد الاحتلال عن

مبتغاه غير المشروع.

واعتبر رئيس لجنة القدس أن ممارسات الاحتلال ضد المقدسات الإسلامية بمثابة اعتداء صارخ على تاريخ المواقع الإسلامية المقدسة، كما أنه تزوير غير مشروع للحضارة المقدسية، مبدياً قلقه واستياءه من هذه المخاطر التهويدية التي تحوم حول المقدسات والمساجد بغية محاربة الإسلام والمسلمين وقطع الأواصر الإيمانية.

وشدَّد الوزير على ضرورة حماية المواطنين المقدسيين من شرعنة العدو المتصاعدة مستخدمين كافة الذرائع المستخدمة لديهم من أجل إجلائهم من ديارهم وطمس هويتهم وإبعادهم عن القدس في الوقت الذي يخطط العدو لتكثيف مخططاته التهويدية وتوسيع دائرة بؤره ومشاريعه الاستيطانية في المنطقة.

 

أهم الاخبار