رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

إيران تطالب بعقد قمة إسلامية

عربية

السبت, 10 سبتمبر 2011 16:40
إيران تطالب بعقد قمة إسلاميةأحد رجال الأسد يركل بقدمه جثة أحد الشهداء في حماة صورة من أ. ف. ب
عواصم العالم ـ وكالات الانباء:

اعلنت المتحدثة باسم الخارجية الامريكية فيكتوريا نولاند ان الولايات المتحدة تريد تسريع العمل خلال هذا  الاسبوع في الامم المتحدة حيث تحاول الدول الغربية

دون جدوي استصدار ادانة اكثر قوة للنظام السوري.وقالت نولاند ان المشاورات ستتواصل، نأمل بتسريع العمل هذا الاسبوع.  وفرضت ادارة باراك اوباما والعديد من حلفائها الاوروبيين، خاصة فرنسا والمانيا، عقوبات علي نظام الرئيس بشار الاسد علي خلفية القمع الدامي للتظاهرات في سوريا منذ منتصف مارس الماضي . وتسعي هذه الدول الي اصدار قرار من مجلس الامن الدولي يدين هذا القمع. وترفض روسيا العضو الدائم في مجلس الامن منذ اشهر  هذه الخطوة متذرعة بمبدأ عدم التدخل في الشئون الداخلية للدول.

كما ترفض موسكو تنحي الرئيس السوري وتقدمت في الامم المتحدة بمشروع قرار مضاد لمشروع قرار الاوروبيين والامريكيين. ولقي 8 مدنيين مصرعهم  في مناطق سورية مختلفة  فيما خرجت تظاهرات في عدة مدن سورية للمطالبة بالحماية الدولية لمواجهة آلة قمع النظام السوري. واعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد ان بلاده مستعدة لاحتضان اجتماع يضم دولا اسلامية تكون قادرة علي مساعدة سوريا علي حل مشاكلها اوضحت  الرئاسة  الايرانية ان  نجاد قال لدي استقباله صحفيين كويتيين  انه علي الدول الاسلامية ان تتفق للمساعدة علي حل المشاكل في
سوريا بعيدا عن اي تأثير خارجي. واضاف ان الشعب والحكومة في سوريا مسلمون، وعلي الامم الاسلامية الالتزام بتفهم جماعي من اجل المساعدة علي حل المشكلة والقيام باصلاحات في سوريا. وتدعو ايران القلقة من تداعيات حركة الاحتجاج في سوريا، بانتظام الي الحوار لكنها لم تدن ابدا اعمال العنف التي يقوم بها نظام دمشق بينما ساندت كافة حركات الاحتجاج في الدول العربية الاخري منذ بداية السنة. وتري طهران ان اسرائيل والولايات المتحدة عدوتا سوريا التقليديتان تحرضان علي الاضطرابات. واستقبل الاسد الامين العام للجامعة العربية نبيل العربي في دمشق.وقالت وكالة الانباء السورية الرسمية (سانا) ان الرئيس السوري بشار الاسد استقبل الأمين العام للجامعة العربية بدون اعطاء المزيد من التفاصيل. ويزور العربي سوريا حاملا معه رسالة واضحة للنظام السوري حول الموقف تجاه ما يحدث في سوريا وضرورة وقف العنف واجراء اصلاحات فورية.
 

أهم الاخبار