رئيس حزب الوفد

بهاء الدين أبو شقة

رئيس مجلس الإدارة

د.هانى سري الدين

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

الجزائر ترفع درجة التأهب على حدودها مع ليبيا

عربية

الثلاثاء, 23 أغسطس 2011 06:41
الجزائر - أ ش أ:

قرر المجلس الأعلى للأمن في الجزائر برئاسة الرئيس عبدالعزيز بوتفليقة رفع درجة التأهب على الحدود مع ليبيا على خلفية التطورات الأخيرة هناك وكذلك تشكيل لجنة عسكرية وأمنية عليا لمتابعة الوضع فى ليبيا.

وذكرت صحيفة "الخبر" اليوم الثلاثاء أن الاجتماع عقد ليل السبت-الأحد وضم قيادات في الجيش والأمن والدرك الوطني حيث تقرر تشكيل لجنة عسكرية وأمنية عليا لمتابعة الوضع داخل ليبيا بناء على تقارير أمنية والتعامل مع المستجدات على الحدود بالتنسيق المباشر مع رئيس الجمهورية ورئيس هيئة أركان الجيش.
ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله إن

المجلس الأمني ناقش في اجتماعه عدة احتمالات لتطور الأوضاع في ليبيا بعد سيطرة المعارضة على العاصمة طرابلس، من بينها احتمال امتداد المعارك إلى الصحراء الليبية المتاخمة للحدود الجزائرية، خاصة في ظل تقارير تتحدث عن نزوح وحدات عسكرية موالية للقذافي إلى منطقة حمادة الحمرة القريبة من الحدود الجزائرية، ومنطقة حاسي جرير جنوب شرق غدامس الحدودية.
وأشارت الصحيفة إلى أن المجلس الأعلى للأمن صادق بتوصية من قيادة أركان الجيش على إجراءات الأمن السابقة
التي تضمنت إغلاق الحدود وفتح منفذ وحيد هو معبر "الدبداب" الواقع بولاية "إليزى" فى أقصى جنوب شرق البلاد والتصدي لأي محاولة تسلل إذا رفض المتسللون الانصياع للأوامر العسكرية بالتوقف .
وأوضحت "الخبر " أن قيادة الجيش رفعت منذ الأحد الماضي مستوى التأهب في صفوف الوحدات البرية العاملة قرب الحدود الليبية إلى الدرجة القصوى، وزادت عدد طلعات المراقبة والاستكشاف الجوية، بعد أن تم رصد تحرك مجموعات من سيارات الدفع الرباعي المسلحة شبه العسكرية في مناطق ''بزاعي وعواكر'' جنوب الحمادة الحمرا.
من جهتها شرعت السلطات العسكرية والمدنية بولاية إليزي في التحضير لاستقبال موجات من النازحين من الأجانب والعسكريين الفارين والمدنيين الموالين لنظام القذافي حيث وضم الفوج الأول من النازحين 30 شخصا.

أهم الاخبار