تركيا تهدد بقطع العلاقات مع إسرائيل

عربية

الاثنين, 22 أغسطس 2011 10:19
تركيا تهدد بقطع العلاقات مع إسرائيل
كتب – أبوبكر خلاف

كشفت وسائل إعلام عبرية اليوم الاثنين عن قيام أنقرة بإرسال رسالة تحذيرية لإسرائيل عبر الولايات المتحدة هددت فيها بقطع العلاقات الاقتصادية إذا لم تعتذر إسرائيل رسميا عن استهداف تسعة نشطاء بالسفينة التركية مرمرة .

وقالت شبكة "والا" الإخبارية الإسرائيلية إن الخطوة التركية عشية إعلان تقرير الأمم المتحدة وإصرار إسرائيل على عدم الاعتذار .
وكان رئيس الحكومة التركية رجب طيب أردوغان رفض قبل أيام اي تطبيع للعلاقات مع إسرائيل ما لم تقدم اعتذارا عن مهاجمتها للسفينة التركية "مرمرة" التي كانت تحاول كسر

الحصار الاسرائيلي على قطاع غزة قبل عام.
وأضاف أردوغان أن انقرة تنوي اتخاذ "بعض الإجراءات" بحق إسرائيل من دون أن يكشف طبيعتها. كما تطالب تركيا بتعويضات لأهالي الضحايا وبرفع الحصار عن غزة.
وأكد وزير الخارجية أحمد داود أوغلو أن العلاقات مع إسرائيل مرشحة للتدهور في حال واصلت الدولة العبرية رفضها لتقديم اعتذار الى تركيا بعد قيام قواتها بمهاجمة سفينة تركية كانت تقل دعاة سلام العام 2010 قبالة
قطاع غزة ما أدى الى مقتل تسعة ناشطين أتراك.
وأضاف أوغلو أن على إسرائيل لا تتصور أن العلاقات الثنائية بين البلدين ستبقى على حالها بعد النشر المتوقع خلال أيام لتقرير للأمم المتحدة عن حادثة عام 2010. وأضاف أن العلاقات "ستتراجع أكثر فأكثر والوضع الحالي لا يمكن أن يبقى على ما هو عليه".
وأفاد دبلوماسيون أتراك أن أنقرة التي كانت استدعت سفيرها في تل أبيب بعد الهجوم الاسرائيلي وأبقت على قائم بالأعمال يمكن أن تخفض أيضا تمثيلها لدى الدولة العبرية.
وكانت إسرائيل أعربت عن استعدادها للتعبير عن أسفها ودفع تعويضات "لأسباب إنسانية" الى أهالي الضحايا، إلا إنها رفضت تقديم اعتذار للحول دون تعريض جنودها لملاحقات قضائية.

 

أهم الاخبار