رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

خطيب الأقصى للأمة: أغيثوا بيت الله

عربية

السبت, 20 أغسطس 2011 14:35
كتب - شريف عبدالمنعم:

دعا الشيخ الدكتور يوسف جمعة سلامة، خطيب المسجد الأقصى المبارك والنائب الأول لرئيس الهيئة الإسلامية العليا بالقدس، الأمة الإسلامية إلى إغاثة المسجد الأقصى المبارك وحمايته من المؤامرات الخطيرة التي باتت تشكل خطراً حقيقياً عليه.

وأشار الشيخ سلامة إلى أن هناك مخططات إسرائيلية لهدم المسجد وزلزلة أركانه وتقويض بنيانه لإقامة ما يسمى بـ "الهيكل المزعوم"، ومحاولاتهم الحثيثة للعمل على تقسيم المسجد الأقصى المبارك، وسماحهم لمئات المستوطنين والسائحين بدخول المسجد الأقصى المبارك يوميـاً تحت حراسة جيش الاحتلال الإسرائيلي.

وتطرق الشيخ سلامة في رسالته للأمة، اليوم السبت، إلى الذكرى الثانية والأربعين لإحراق المسجد الأقصى المبارك التي توافق يوم غدٍ الأحد، الحادي والعشرين من شهر أغسطس من كل عام ، حيث  اعتدى الإسرائيليون على أولى القبلتين وثاني المسجدين

وثالث الحرمين الشريفين بالنسبة للمسلمين في مشارق الأرض ومغاربها، فقد تعرض المسجد الأقصى المبارك  للحريق المشؤوم.

وأوضح سلامة في الرسالة التي أرسل لـ "بوابة الوفد" نسخة منها، أن هذا الاعتداء لم يكن بجديد وقتها، فقد سبقته حوادث عديدة منها إغلاق باب المغاربة ومصادرة مفاتيحه، وهدم حي المغاربة بالكامل سنة1967، وبعده مجزرة الأقصى عام 1990، وأحداث النفق عام 1996 ، وكذلك التضييق على الأوقاف  الإسلامية في إصلاح المسجد وترميمه ، والاقتحامات المتكررة للمسجد الأقصى المبارك تحت حماية جيش الاحتلال الإسرائيلي، ومنع المصلين من الوصول إلى المسجد الأقصى المبارك لتكتحل عيونهم بالصلاة فيه، وما حدث يوم أمس الجمعة أكبر دليل على ذلك.

واستنكر الشيخ سلامة الهجمة الشرسة التي تتعرض لها مدينة القدس من خلال هدم بيوت المقدسيين وسحب هوياتهم ومحاولات إبعاد الشخصيات الدينية والوطنية المقدسية عن مدينتهم ، وكذلك بناء عشرات الآلاف من الوحدات الاستيطانية من أجل إحداث تغيير ديموغرافي لصالح المحتلين .

وأشاد الشيخ سلامة بصمود سدنة وحراس المسجد الأقصى المبارك، وأهالي المدينة المقدسة، وأهلنا فلسطيني الداخل، الذين يشكلون رأس الحربة في الذود عن أولى القبلتين وثاني المسجدين

وثالث الحرمين الشريفين بالإنابة عن المليار ونصف المليار مسلم .

ودعا خطيب الأقصى كل من يستطيع الوصول إلى المسجد بضرورة شد الرحال إليه في كل وقت، حتى يمتليء المسجد بسدنته وأهله، لكي نثبت للجميع مدى تمسكنا بأقصانا ، ومدى حبنا لمدينتنا المقدسة ، ولنغيظ الأعداء من حولنا .

وناشد الشيخ سلامة أبناء الأمتين العربية والإسلامية إلى ضرورة مساعدة المقدسيين في شتى المجالات، وإلى وجوب العمل على المحافظة على المسجد الأقصى المبارك، لأنه رمز عزة الأمة .

أهم الاخبار