رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

ثوار ليبيا يسيطرون على بلدة سبراطة الغربية

عربية

الخميس, 18 أغسطس 2011 22:34
سبراطة – ليبيا- رويترز:

 احتفل مقاتلو المعارضة الليبية بالسيطرة على بلدة سبراطة على الطريق الساحلي بين العاصمة طرابلس والحدود التونسية اليوم الخميس بعد معارك على مدى أربعة أيام مع قوات الحكومة.

ومن شأن نجاح المعارضين في الاستيلاء على البلدة أن يعزز سيطرتهم على خطوط الإمدادات من تونس إلى طرابلس والتي أصبحت مقطوعة تقريباً بعد سيطرتهم على بلدة الزاوية القريبة من العاصمة في وقت سابق من الأسبوع الجاري.

وقال فريق من المراسلين في سبراطة الساحلية على

بعد نحو 80 كيلومتراً غربي طرابلس إن مجموعة من 200 من قوات المعارضة موجودون في وسط المدينة يطلقون النار في الهواء من بنادق ومدافع مضادة للطائرات احتفالاً بالسيطرة عليها.

وقال مقاتلون وسكان إن المعارضين يسيطرون حاليا على 90 % من بلدة سبراطة القديمة وطردوا لتوهم قوات الزعيم معمر القذافي من حي تليل.

كما ذكروا أن القتال استمر ثلاثة أو أربعة

أيام للسيطرة على البلدة.

وقال رجل من السكان إن الانفراجة تحققت بعد أن قصف حلف شمال الأطلسي منشأة عسكرية للتدريب في وسط سبراطة. واقتحم مقاتلو المعارضة المنشأة بعد القصف واستولوا منها على أسلحة.

وسبراطة بلدة رومانية قديمة تضم مسرحا أثريا مرمما حضر فيه الزعيم الفاشي بنيتو موسوليني عروضا فنية إبان حقبة الاستعمار الإيطالي لليبيا. وضمت منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة المسرح الأثري إلى قائمة مواقع التراث الإنساني العالمي.

وفي مدخل الموقع الروماني لم تظهر أي علامات على حدوث قتال أو أضرار رغم عدم إمكان تفقد الموقع كله حيث يمتد على مساحة شاسعة.

أهم الاخبار