رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

حركة مسلحة تعلن انضمامها للسلام في جنوب دارفور

عربية

الخميس, 18 أغسطس 2011 10:51
نيالا - السودان ـ أ ش أ:

وقعت سلطات حكومة ولاية جنوب دارفور أمس، اتفاق سلام مع حركة الخلاص المنشقة من حركتى تحرير السودان بقيادة عبدالواحد محمد نور، والعدل والمساواة بزعامة خليل ابراهيم. ونصت وثيقة الاتفاق على إيقاف جميع مظاهر النشاط المسلح، وتفريغ مواقع تجمعات المسلحين وأصدر والي جنوب دارفور عبدالحميد موسى

كاشا، عفوا عاما عن عناصر الحركة، على أن تكون مرجعية الاتفاق وثيقة سلام دارفور بالدوحة.
وقال كاشا فى تصريحات إعلامية، إن اتفاق السلام جاء من خلال الاتجاه العام فى دارفور ورغبة الجميع لإحلال السلام فى الإقليم من
خلال مخرجات وثيقة الدوحة.
وتعهد بأن توفر حكومته الوسائل التى تؤدي إلى نجاح الاتفاق على أرض الواقع، حسب تعبيره.
من جهته أوضح قائد الحركة الموقعة على السلام أحمد جودة حبيب الله، أنهم رغبوا في السلام بعد أن التمسوا من وثيقة اتفاقية الدوحة أنها أوفت بمطالب أهل دارفور.
وأضاف "قوتنا العسكرية ستنضم إلى صف بناء دارفور من أجل إعادتها إلى سابق عهدها".


أهم الاخبار