مسئول بحماس ينفي التوصل لاتفاق بشأن شاليط

عربية

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 09:55
عمان -أ ش أ:

نفي مسئول ملف الأسرى في حركة "حماس" صالح العاروري ما تردد مؤخرا من أنباء عن قرب التوصل مع الجانب الإسرائيلي بشأن إطلاق سراح الجندي الأسير جلعاد شاليط ضمن اتفاق لتبادل الأسرى عبر الوسيط المصري. وقال العاروري في تصريح لصحيفة "السبيل" الأردنية الصادرة اليوم "الأربعاء" إن الموضوع أثير في الإعلام وفيه الكثير من المعلومات المغلوطة وغير الصحيحة".
وحول ما نقله مسئول إسرائيلي رفيع المستوى من أن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين

نتنياهو اتخذ قرارا حاسما بالاستجابة والامتثال لشروط حركة "حماس"، من أجل إعادة شاليط، قال العاروري:"هذا الكلام نفاه نتنياهو نفسه..وحقيقة الخبر غير صحيح.. إذ أن مسألة إتمام صفقة التبادل مرتبطة بالجانب الإسرائيلي نفسه، وتحديدا نتنياهو، فلو أنه وافق على شروط حماس لكانت القضية برمتها قد انتهت بالتبادل".
وكان مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي قد نفى في بيان صدر عنه
أن يكون نتنياهو قد أبلغ بن سيمون بأن اتفاق تبادل السجناء سوف ينجز في غضون أسبوع إلى أسبوعين.
وكشف العاروري أنه على اتصال دائم بالأسرى داخل السجون الإسرائيلية وكذلك بذوي الأسرى موجها رسالته لهم، بالقول:"ما يذكر في الإعلام غير صحيح والأخبار حول صفقة التبادل التي يتم تداولها غير مبنية على أسس واقعية ونحن في حماس لن نقبل سوى بصفقة تبادل مشرفة ومقبولة"، مشيرا إلى أن المشكلة لا تزال قائمة فيما يتعلق بأصحاب المحكوميات العالية المعروفين ب "في آي بي " ، مؤكدا" أننا لن نتنازل عن أي منهم".


أهم الاخبار