هولندا تفرج عن أموال مجمدة لصالح الشعب الليبي

عربية

الأربعاء, 17 أغسطس 2011 00:09
أمستردام ـ رويترز:

وافقت الحكومة الهولندية على الإفراج عن 100 مليون يورو (141 مليون دولار) من أموال مجمدة لحكومة معمر القذافي لتستخدمها منظمة الصحة العالمية لشراء أدوية للشعب الليبي.

وتقول المنظمة إن نقصا في الأدوية والإمدادات الطبية يعرض أرواحا للخطر أثناء الحرب في ليبيا ودعت إلي الإفراج عن أموال محتجزة للمساعدة في توريد الأدوية.

وقال وزير الخارجية الهولندي اوري روسنتال إن

هولندا أفرجت عن تلك الأموال استجابة لنداء مباشر من المنظمة. وأضاف أن هولندا هي أول دولة تفرج عن أموال ليبية بهذه الطريقة.

وكانت هولندا قد جمدت أموالا قيمتها الإجمالية 3 مليارات يورو مرتبطة بالمصرف الليبي الخارجي.

وقال متحدث باسم الوزارة إن قرار الإفراج عن المئة مليون يورو اتخذ

بعد أن أعطت لجنة العقوبات التابعة للأمم المتحدة الضوء الأخصر لكن من المبكر جدا القول بأن هولندا ستفرج عن مزيد من الأموال.

وأضاف أن الادوية التي تشتريها وتوزعها منظمة الصحة العالمية ستستخدم لعلاج مرضى السكري والاشخاص الذين لديهم مشاكل في القلب وشراء امدادات جراحية عاجلة.

وقالت المنظمة الشهر الماضي ان اصابة مستشفيات كثيرة باضرار في الحرب في ليبيا اضافة الي موجة نزوح للممرضات الاجنبيات ونقص في الادوية مما ادى "الي انهيار شبكة الرعاية الصحية الاساسية.

أهم الاخبار