رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

كلينتون تحث تركيا والسعودية على تنحي الأسد

عربية

الثلاثاء, 16 أغسطس 2011 23:33
واشنطن- ا ف ب:

أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون اليوم الثلاثاء أنه سيكون من الأفضل والأكثر فاعلية أن تقوم تركيا والسعودية بدعوة الرئيس السوري بشار الأسد إلى التنحي بدلا من أن تقوم الولايات المتحدة بذلك.

وكان مسئولون أمريكيون أعلنوا بشكل غير رسمي الأسبوع الماضي أن الولايات المتحدة تستعد لتوجيه دعوة واضحة إلى الرئيس السوري إلى التنحي بسبب القمع الواسع الذي تتعرض له التظاهرات السلمية في الكثير من المدن السورية.

إلا أن كلينتون ألمحت اليوم إلى أن الولايات المتحدة

ليست مستعدة للقيام بذلك.

وقالت خلال مناقشة جرت في جامعة الدفاع الوطنية بحضور وزير الدفاع ليون بانيتا لن تتغير أشياء كثيرة في حال دعت الولايات المتحدة الأسد إلى الرحيل، بالمقابل في حال قامت تركيا أو العاهل السعودي بذلك فإن نظام الأسد لا يستطيع تجاهله.

وأوضحت وزيرة الخارجية الاميركية ان تركيا والعربية السعودية ودولا اخرى لها تأثير على بشار الاسد اكثر مما لدى

الولايات المتحدة التي بالكاد تقيم علاقات مع سوريا.

وردا على سؤال حول ما إذا كان على إدارة أوباما أن تدعو بشكل حازم إلى رحيل الرئيس السوري قالت كلينتون إنها تؤمن بالنتائج أكثر مما تؤمن بالخطابات.

ورفضت كلينتون من جهة ثانية الانتقادات التي تعتبر أن الولايات المتحدة تسعى إلى الاختباء وراء دول أخرى وقالت لا زلنا في الموقع القيادي إلا أن قسما من هذا العمل يقضي بأن نكون قادرين على جلب أشخاص آخرين معنا.

وتعمل الولايات المتحدة على حث المجتمع الدولي على زيادة الضغوط على بشار الأسد الذي لا يزال يتجاهل دعوات المجتمع الدولي إليه لوقف قمع التظاهرات.

أهم الاخبار