أبو مازن: الأمم المتحدة خيارنا الوحيد

عربية

الاثنين, 15 أغسطس 2011 09:05
بيروت- أ ش أ :

أكد الرئيس الفلسطينى محمود عباس "أبو مازن" أن التوجه الى الامم المتحدة لنيل العضوية الكاملة لدولة فلسطين هو الخيار الوحيد في ظل استمرار الاستيطان الاسرائيلي، وعدم الجدوى من العودة إلى المفاوضات لغياب الشريك الآخر، الذي لا يلتزم بتنفيذ الاتفاقات والمرجعيات الدولية .
وأكد عباس لصحيفة "اللواء "اللبنانية اليوم الاثنين أهمية الدعم اللبناني لتوجه القيادة الفلسطينية إلى مجلس الأمن الدولي من أجل نيل العضوية الكاملة في الأمم المتحدة، خصوصا أن لبنان يرأس

الدورة المقبلة خلال سبتمبرالقادم.
وكرر التأكيد على التزام الفلسطينيين في لبنان بالقوانين والأنظمة للدولة اللبنانية، "فنحن ضيوف في لبنان ونحترم الضيافة، والأمن هو من مسئولية الدولة اللبنانية، وعلينا التعامل معها لترسيخ ذلك وتأمين الاستقرار"، مؤكدا أن المخيمات لن تكون مأوى وملاذا للإرهابيين، ولن تكون صندوقا لتوجيه الرسائل .
وعن السلاح الفلسطيني، أكد عباس أنه ضد السلاح الفلسطيني في لبنان جملة
وتفصيلا، لأنه لا قيمة له على الأراضي اللبنانية، "ومن يقول غير ذلك يهدف إلى المتاجرة بالقضية الفلسطينية، وأبلغنا الحكومات اللبنانية، ونكرر الآن أننا سنسلم السلاح في الوقت الذي تشاءون ذلك، السلاح الذي نحن مسئولون عنه داخل المخيمات، أما السلاح الذي هو خارج إطار مسئوليتنا، فيتبع إلى تنظيمات أخرى تحمله لأسباب خاصة بها".
وأعرب عن أمله فى أن تقتنع بعض الجهات اللبنانية من رفض الفلسطينيين للتوطين وتمسكهم بحق العودة، وأن إعطاء الفلسطينيين حقوق العيش بكرامة وأمان، لا يعني التوطين، بل يساهم في تحصين واقع أبناء الشعب الفلسطيني، إلى حين عودتهم إلى بلادهم.

 

أهم الاخبار