مطالبة بسحب السفراء العرب من سوريا

عربية

الثلاثاء, 09 أغسطس 2011 14:54
الإسكندرية– شيرين طاهر:

أعرب المنتدى العالمي للبرلمانيين الإسلاميين عن تقديره الشديد لقيام حكومات السعودية والبحرين والكويت، بسحب سفرائهم من سورية، اعتراضاً على ما تشهده من مجازر دامية وقمع يرتكبه النظام السورى المستبد ضد المدنيين العزل، والذى راح ضحيته الآلاف من أبناء الوطن الشرفاء.

وثمن المنتدى في بيان الموقف التركي الشجاع، الذى وجه رسالة شديدة اللهجة للنظام السورى ، تؤكد

رفضه القاطع، لما تشهده من مجازر وانتهاكات غير مسبوقة في تاريخ البشرية.

وأشاد المنتدى بالمواقف الغربية وعلى رأسها موقف الحكومة الفرنسية والألمانية الرافض لما يقوم به النظام السوري، والداعي للاقتداء بموقف الحكومة الإيطالية التى سحبت سفيرها من سورية اعتراضاً على ما تشهدها من إبادة جماعية، وانتهاك

صارخ لحقوق وحريات الشعب السورى.

وأضاف المنتدى أن النظام السوري لم يعد يواجه شعباً أعزل، بل صار يواجه العالم بأسره، وأنه فقد شرعيته لم يعد أمامه من سبيل سوى الرحيل، وترك الشعب السورى ليقرر مصيره بمفرده ووفق إرادته الحرة.

ويؤكد المنتدى أن سياسات العزل والحصار  والتهميش، وضياع الحقوق وكبت الحريات، والتى دأب  النظام السورى على انتهاجها منذ فترة بعيدة، لم تعد مقبولة، ولن يسمح الشعب السورى الذي ضحى بأبنائه من أجل الحرية والكرامة بتكرارها.

أهم الاخبار