رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

تظاهرات ببغداد لإطلاق سراح المعتقلين

عربية

الجمعة, 05 أغسطس 2011 19:39
بغداد (شينخوا) :

طالب العشرات من العراقيين الذين تظاهروا اليوم الجمعة في ساحة التحرير وسط بغداد، الحكومة بإطلاق سراح المعتقلين الأبرياء الذين مضى على اعتقالهم فترة طويلة دون عرضهم على القضاء، وتحسين الكهرباء وإقالة وزير الكهرباء.

وحمل المتظاهرون صور أبنائهم من المعتقلين في أول تظاهرة خلال شهر رمضان المبارك، مؤكدين أن أبناءهم اعتقلوا بناء على وشايات من المخبرين السريين وزجوا بالمعتقلات دون عرضهم على القضاء، وأن البعض منهم أجبر على توقيع على اعترافات وأعمال لم يرتكبها.

كما دعا المتظاهرون الحكومة إلى إجراء اصلاحات

سياسية شاملة وعدم استبعاد أي طرف واللجوء إلى القانون والقضاء في محاسبة من أساء إلى الشعب العراقي، وناشدوا الحكومة معالجة سوء الخدمات وخاصة التيار الكهرباء في هذه الايام التي تجاوزت فيها درجات الحرارة 50 مئوية، داعين إلى إقالة وزير الكهرباء لعدم تمكنه من إجراء أي تحسن على الكهرباء.

وجدد المتظاهرون مطالبتهم برحيل القوات الأمريكية من البلاد نهاية العام الجاري وفقا للاتفاقية الأمنية الموقعة بين العراق والولايات

المتحدة، وعدم التجديد لها تحت أي ظرف أو مسمى لأن ذلك يجعل السيادة العراقية غير كاملة.

وأعطى العراق "اشارات" لبقاء القوات الامريكية على أراضيه، عندما خول قادة الكتل السياسية في اجتماعهم الثالث برعاية الرئيس جلال طالباني، الحكومة للتفاوض مع القوات الأمريكية بشأن بقاء مدربين أمريكيين للقوات العراقية.

وأعلن نائب رئيس الوزراء روز نوري شاويس بعد منتصف ليلة يوم الثلاثاء الماضي عقب انتهاء اجتماع قادة الكتل، اتفاق الحضور على تكليف الحكومة لكي تبدأ محادثات مع الجانب الامريكي تقتصر على مسائل التدريب تحت اتفاقية الاطار الاستراتيجي لحاجة العراق للتدريب .

وأكد أن القادة السياسيين سيراقبون المحادثات والنظر في أي اتفاق نهائي مع الجانب الأمريكي .

 

أهم الاخبار