رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

باريس تدين بناء مستوطنات إسرائيلية جديدة

عربية

الجمعة, 05 أغسطس 2011 17:56
باريس - (ا ف ب) :

اعلنت وزارة الخارجية الفرنسية اليوم الجمعة ان فرنسا "تدين" الترخيص الذي منحته اسرائيل لبناء 900 وحدة سكنية جديدة في مستوطنة هار حوما بالقدس الشرقية، معتبرة انه قد "يؤجج التوتر" بين الاسرائيليين والفلسطينيين.

واعلنت كريستين فاج مساعدة الناطق باسم الوزارة في لقاء مع صحفيين ان "فرنسا تدين قرار وزارة الداخلية الاسرائيلية الاذن ببناء 900 وحدة سكنية جديدة في مستوطنة هار حوما بالقدس الشرقية".

واضافت فاج ان "هذا القرار الجديد يساهم

في النيل من امكانية التوصل الى حل تفاوضي من شأنه يمكن اسرائيل وفلسطين العيش جنبا الى جنب في سلام وامان والقدس عاصمة لدولتين".

وستزيد هذه المنازل بشكل كبير في مساحة مستوطنة هار حوما التي تقع قرب بيت لحم بالضفة الغربية.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الفرنسية إن باريس تعتبر الاستيطان اليهودي في الضفة الغربية والقدس الشرقية "غير شرعي"

وترى انه "يشكل عائقا امام تحقيق السلام".

واضافت ان باريس دعت اسرائيل الى "التراجع عن هذا القرار الذي سيؤجج تطبيقه التوتر وسيزيد في صعوبة استئناف المفاوضات بين الطرفين".

ويعتزم الفلسطينيون امام انسداد افق استئناف مفاوضات السلام المتعثرة منذ نحو سنة، ان يطلبوا من الجمعية العامة للامم المتحدة في سبتمبر الاعتراف بقيام دولة فلسطينية.

ويشترط القادة الفلسطينيون قبل استئناف المفاوضات وقف البناء الاستيطاني خصوصا في القدس الشرقية وهو ما ترفضه اسرايئل رغم الضغوط الدولية.

وتسعى فرنسا الى استئناف المفاوضات بين الطرفين واعربت عن استعدادها لعقد "مؤتمر مانحين في اطار تحريك عملية السلام".

أهم الاخبار