رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

استشهاد7 برصاص الأمن السورى

عربية

الخميس, 04 أغسطس 2011 15:21
نيقوسيا- (ا ف ب):

أفاد ناشط حقوقي اليوم الخميس ان سبعة أشخاص قتلوا بينهم طفل واصيب العشرات بجروح برصاص قوات الامن مساء أمس الاربعاء اثناء مشاركتهم في تظاهرات خرجت عقب صلاة التراويح في عدة مدن سورية.

وذكر مدير المرصد السوري لحقوق الانسان رامي عبد الرحمن: ان "سبعة اشخاص قتلوا برصاص قوات الامن السورية خلال قمع التظاهرات التي خرجت بعد صلاة التراويح" في ريف درعا، وتدمر

ودمشق.

واوضح عبد الرحمن ان "ثلاثة اشخاص قتلوا في مدينة نوى في ريف درعا، وقتل المتظاهر الثاني في مدينة تدمر  كما قتل شخصان اثناء تفريق تظاهرة في حي الميدان في العاصمة".

واضاف ان "طفلا قتل في ريف حمص برصاص قوات الأمن".

وكانت حصيلة سابقة للمرصد تحدثت عن مقتل أربعة اشخاص برصاص الامن بينما

كان يفرق تظاهرات قامت بعد صلاة التراويح في مدن سورية عدة.

وتخشى السلطات من ان تشكل صلاة التراويح مناسبة لانطلاق التظاهرات والتجمعات الاحتجاجية خلال شهر رمضان، بعد أن دعا ناشطون عبر صفحة "الثورة السورية" على فيسبوك الى التظاهر خلال شهر رمضان.

وقالوا: "موعدنا كل ليلة بعد التراويح، تظاهرات الرد" مشيرين الى ان "سوريا تنزف".

واصدر مجلس الامن الدولي أمس الاربعاء بيانا رئاسيا يدين اعمال القمع في سوريا، هو الأول منذ بدء الاحتجاجات التي اوقعت 1600 قتيل بين المدنيين وفق مصادر حقوقية.

أهم الاخبار