رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

فرنسا: سنواصل الضغط لوقف القمع بسوريا

عربية

الثلاثاء, 02 أغسطس 2011 12:34
باريس ـ أ ش أ :


أعربت فرنسا عن تصميمها أكثر من أى وقت مضى على زيادة الضغط على نظام بشار الأسد في سوريا لوقف حمام الدماء واستهداف المدنيين. وأكدت كريستين فاج المتحدث المساعد باسم الخارجية الفرنسية، في بيان لها اليوم الثلاثاء - أن فرنسا تنتظر أن يعبر مجلس الأمن الدولى "بوضوح وبصرامة" في هذا الشأن لاسيما بعد الحملة الدموية التي خلفت أكثر

من 100 ضحية في مدينة حماة.

وأشارت فاج إلى الحزمة الرابعة من العقوبات التي اعتمدها الاتحاد الأوروبي اليوم على خمسة أشخاص متورطين في أعمال العنف والقمع الدموى في سوريا ومن بينهم وزير الدفاع السورى، موضحة أن هذا القرار يستند إلى مقررات مجلس الشئون الخارجية الأوروبى الذي انعقد في الثامن

عشر من الشهر الماضي والخاصة لفرض عقوبات جديدة على النظام السوري إذا ما استمر في قمع السكان وإذا ما استجاب للمطالب المشروعة للشعب السورى والبدء في عملية الانتقال الديمقراطى.

وذكرت أنه بهذا القرار فإن 35 شخصا من النظام السوري وأربعة كيانات اقتصادية

متورطة في أعمال القمع خضعوا لهذه العقوبات اعتبارا من الحزمة الأولى التي تقررت

في التاسع من مايو الماضي، موضحة أن أي من الأشخاص أو الكيانات الاقتصادية التي

يثبت تورطها في هذه العمليات يمكن أن تخضع إلى العقوبات الأوروبية.

 

أهم الاخبار