رئيس الحزب

ورئيس مجلس الإدارة

بهاء الدين أبو شقة

رئيس التحرير

وجدي زين الدين

المجاعة قد تمتد لست مناطق جديدة بالصومال

عربية

الاثنين, 01 أغسطس 2011 23:09
نيويورك - الامم المتحدة- ا ف ب:


حذرت مسئولة العمليات الإنسانية في الأمم المتحدة فاليري أموس اليوم الاثنين من أن المجاعة في القرن الأفريقي التي أدت إلى مقتل عشرات آلاف الأشخاص حتى الآن يمكن أن "تمتد" إلى ست مناطق جديدة في الصومال.

وقالت أموس خلال مؤتمر صحفي إن المجتمع الدولي تعهد حتى اليوم بتقديم مبلغ مليار دولار لمعالجة المشكلة إلا أن الأمم المتحدة في حاجة طارئة لمبلغ 1,4 مليار دولار إضافي لإنقاذ أرواح.

وتم إعلان المجاعة في منطقتين صوماليتين الشهر الماضي. واضافت

اموس اذا كنا عاجزين عن السيطرة (على المجاعة) الان، فإنها قد تمتد الى خمس او ست مناطق في الصومال، داعية لى حل على مستوى كبير.

وقالت ان عشرات الاف الصوماليين لقوا مصرعهم بسبب المجاعة ومئات الالاف مهددون بذلك، مع عواقب تطال المنطقة برمتها.

واوضحت اموس انه وبسبب بعد المسافات فإن اشخاصا يعانون الجوع وخصوصا من الاطفال يموتمون اثناء سيرهم بحثا عن الغذاء.

واضافت اذا ما استطعنا تجنيب هؤلاء الاشخاص السير هذه المسافات الطويلة، سنتفادى سقوط عدد كبير من القتلى.

واشارت الى ان عددا كبيرا من المزارعين يعانون وضعا سيئا بسبب الجفاف الذي يضرب البلاد ويعتبر الاسوأ منذ 60 عاما.

ويتعذر على الامم المتحدة تقديم احصاء دقيق حول عدد الاشخاص الذين يموتون بسبب المجاعة، وذلك مرده الى الصعوبة في جمع المعلومات في بعض المناطق النائية في الصومال من بينها الكثير يخضع لسيطرة المتمردين الاسلاميين.

ولفتت اموس الى ان نحو 3,7 ملايين شخص في الصومال و4,58 ملايين في اثيوبيا و3,7 في كينيا ومئات الالاف في جيبوتي، اي ما مجموعه 4,12 ملايين شخص يحتاجون للمساعدة.

 

 

أهم الاخبار