الإخوان: بشار يستنسخ مذابح والده

عربية

الاثنين, 01 أغسطس 2011 18:13
القاهرة- أ ش أ:


استنكرت جماعة الإخوان وحزب "الحرية والعدالة المنبثق عنها اليوم الإثنين الأحداث التى تشهدها الساحة السورية والمجازر البشعة التى ترتكب فى العديد من المدن وخصوصا حماة.

وقالت الجماعة في بيان: "استقبل النظام السوري المتجبر رمضان بمجزرة وحشية، وشلال من الدماء إذ قتل في يوم واحد مائة وخمسة وأربعين مواطنا بريئا، وأصيب المئات واعتقل المئات لأنهم خرجوا يطالبون بالحرية والإصلاح والعدل

والديمقراطية، معظمهم من أهالي حماة".

وأشار البيان إلى أن "هذا الأمر يذكرنا بمذبحة حافظ الأسد -الرئيس السابق الذي خلفه نجله بشار - في الثمانينيات إذ قتل من أهل نفس المدينة ما يزيد على أربعين ألفا من الرجال والنساء والأطفال ودمر المدينة بالدبابات وكأن بشار الابن يستنسخ جريمة أبيه

دون وازع من ضمير ولا رادع من قانون".

وطالب البيان الجيش السوري بالامتناع عن طاعة أوامر النظام بقتل إخوانه من أفراد الشعب، مثلما فعل الجيشان التونسي والمصري.

وانتقد البيان الصمت العربي والإسلامي والدولي لما يحدث في سوريا، وقال:"إذا كان النظام قد تنكر لكل الحقوق الإنسانية والدينية والقانونية، فكيف للعرب والمسلمين والشعوب الحرة، وجامعة الدول العربية ومنظمة التعاون الإسلامى وهيئة الأمم المتحدة أن تلتزم الصمت إزاء جريمة من أكبر جرائم العصر، ولماذا تكتفي الحكومات بتصريحات محتشمة متحفظة تجاهها".

 

 

أهم الاخبار