انقطاع الكهرباء عن صنعاء وعدة مدن يمنية

عربية

الاثنين, 01 أغسطس 2011 11:00
صنعاء - أ ش أ:


انقطع التيار الكهربائي عن العاصمة اليمنية صنعاء وعدد من المدن منذ مساء أمس نتيجة تعرض خطوط نقل الطاقة الكهربائية لعملية تخريبية بعد أقل من ساعة على كلمة وجهها الرئيس علي عبدالله صالح من الرياض - حيث يعالج - إلى الشعب اليمني والقوى السياسية لانتهاز فرصة حلول شهر رمضان وإعادة الهدوء إلى البلاد. وقد دعا صالح في كلمته مجددا القوى السياسية إلى الحوار الوطني لحل الأزمة السياسية الراهنة، كما دعا إلى وقف الاعتداءات التي تتعرض لها مؤسسة الكهرباء وشبكاتها خاصة في

محطة "مأرب" الغازية التي تغطي أكثر من 40 % من احتياجات اليمن من الكهرباء، وإلى وقف التقطع لقاطرات نقل المشتقات النفطية وغيرها من الأعمال التخريبية.

وفي بيان للمؤسسة اليمنية العامة للكهرباء، ذكر مصدر مسئول بالمؤسسة أن الدائرة الأولى من خطوط نقل الطاقة الكهربائية الضغط العالي 400 كيلوفولت مأرب- صنعاء تعرضت مساء أمس لإطلاق نار كثيف في منطقة "نهم" شمال "صنعاء" ما أدى إلى خروج محطة "مأرب" الغازية عن

المنظومة الكهربائية.

وقال "إن نقطاع الدائرة الكهربائية تسبب في حدوث انقطاعات مبرمجة على مستوى كافة المحافظات المرتبطة بالمنظومة نتيجة للعجز في الطاقة التوليدية والتي تصل إلى 400 ميجاوات، من أصل 1000 ميجاوات تمثل الطاقة التوليدية الإجمالية لمحطة "مأرب".

وكان وزير الكهرباء والطاقة اليمنية المهندس عوض السقطري قد أكد في مؤتمر صحفي له أمس الأول بصنعاء أنه ما لم تقع عمليات تخريبية ضد منشآت وشبكات مؤسسة الكهرباء فإن عملية توليد الطاقة الكهربائية ستشهد انتظاما ملحوظا خلال شهر رمضان بعد خطة تنفذها الوزارة حاليا.

ونتيجة العملية التخريبية، فإن صنعاء تعيش بدون كهرباء منذ يوم أمس باستثناء ساعة واحدة تنعم فيها كل منطقة بالتيار الكهربائي حسب برنامج معد.

 

أهم الاخبار