8 مليارات دولار خسائر الثورة باليمن

عربية

الأحد, 31 يوليو 2011 08:55
صنعاء - أ ش أ :

أكد نائب رئيس الغرفة التجارية والصناعية بأمانة العاصمة اليمنية صنعاء محمد محمد صلاح أن الأزمة السياسية الراهنة ألحقت ضررا كبيرا برأس المال الوطني، وأن خسارة القطاع الخاص تجاوزت 8 مليارات دولار معظمها في قطاع الإنشاءات والبناء والسياحة والقطاعين التجاري والصناعي .

جاء ذلك خلال لقائه الليلة الماضية بالملحق الاقتصادي بالسفارة الأمريكية بصنعاء السيدة تنج وو في

مقر الغرفة، حيث تناول الجانبان خلال اللقاء القضايا المتصلة بالوضع الاقتصادي الذي تمر به اليمن جراء الأزمة السياسية وتداعياتها على الجوانب الاقتصادية والتجارية.

وقال صلاح /إننا في القطاع الخاص متفائلون كثيرا بالوساطة الأمريكية والأوروبية والجهود التي تبذلها السفارة الأمريكية ومبعوث الأمم المتحدة لإقناع الأطراف السياسية بضرورة

الجلوس إلى طاولة الحوار للخروج من الأزمة السياسية الحالية، وان ذلك يأتي إيمانا منا بالديمقراطية وحرية الرأي.

وأضاف نائب رئيس الغرفة التجارية  أن الاقتصاد اليمني يمر بأسوأ مراحله منذ قيام ثورة 26 سبتمبر 1962، وهذا يفرض علي جميع القوي السياسية التنبه لحجم الخطر القادم والإسراع في وضع الحلول الممكنة خاصة بعد أن بدأ رأس المال الوطني التفكير في الهجرة إلي الخارج نتيجة سوء الأوضاع السياسية والأمنية وانعكاساتها السلبية علي الأوضاع الاقتصادية والتجارية .

 

أهم الاخبار