اليمنيات تنددن بموقف أمريكا السلبي من الثورة

عربية

الأربعاء, 27 يوليو 2011 21:22
صنعاء- ا ف ب:


هاجم عناصر من الحراسة اليمنية للسفارة الأميركية في صنعاء تظاهرة نسائية شاركت فيها عشرات المحتجات اليمنيات أمام مبنى السفارة تنديدا بالموقف الأميركي الذي وصفنه بالسلبي تجاه الثورة اليمنية، كما أفادت مصادر متطابقة.

وأكد شهود عيان أن رجال شرطة الأمن المركزي ومعهم عدد من أنصار الرئيس علي عبدالله صالح، اعتدوا بالهراوات والحجارة على المتظاهرات المحتجات ما أسفر عن إصابة ثلاث نساء محتجات إحداهن أصيبت بضربة بالهراوة في

ظهرها في حين أصيبت الآخريان بالحجارة.

وحذر بيان صادر عن شباب الثورة السلمية اليمنية الأجهزة الأمنية وأنصار الرئيس صالح من تكرار الاعتداءات على نساء الثورة، ووصف البيان ما تعرضت له النساء المحتجات أمام السفارة الأميركية بالعمل غير الأخلاقي.

وأشار البيان إلى أن أفرادا من الأمن المركزي قاموا بإطلاق الفاظ غير اخلاقية واطلاق الشتائم وكلام يخدش في

عرضهن، كما زجوا بعدد من المواطنين للوقوف أمامهن رافعين صورا للرئيس صالح بهدف منعهن من رفع اللافتات التي تندد بالموقف الاميركي من الثورة.

وأكد بيان صحافي للسفارة الأميركية، وقوع حادثة تعرض لمتظاهرات محتجات أمام مبنى السفارة.

وقال البيان تنوه سفارة الولايات المتحدة إلى وقوع حادثة أمام مبنى السفارة اليوم الأربعاء وتعرب السفارة عن اسفها حيال العنف الذي أفيد عن حدوثه نتيجة لتصرفات قوات الأمن اليمني.

وأضاف البيان تؤكد الولايات المتحدة على حق المحتجين السلميين في التظاهر، كما ينبغي السماح لهم بالتجمع بدون الخوف من أعمال عنف مضادة.

 

أهم الاخبار